على خلفية غرق عبارة الموصل.. رئيس الوزراء يطالب بإقالة محافظ نينوى

طلب رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي من مجلس النواب التصويت على إقالة محافظ نينوى نوفل العاكوب ونائبيه، وذلك على خلفية مأساة غرق العبارة في نهر جلة بالموصل التي ذهب ضحيته أكثر من مئة شخص الخميس.

واتفق رؤساء الجمهورية والوزراء ومجلس النواب في العراق على ضرورة معالجة سوء الإدارة المحلية في الموصل عقب حادث غرق العبارة.

وجاء الاتفاق بعد اجتماع استثنائي للرؤساء الثلاثة، أوصى بتعزيز دور القوات الأمنية وزيادة إمكانياتها وتحسين الوضع الاقتصادي للمدينة، فضلا عن متابعة الإجراءات القضائية لمحاسبة المقصرين والمتسببين في الحادث، ومعالجة التداعيات التي تسبب بها، وعدم السماح بتكرارها، كما جاء في بيان صدر بعد الاجتماع.

وفي السياق، قال مراسل الجزيرة إن العاكوب قد أحيل للتحقيق مع عدد من المسؤولين المحليين، ومنهم مسؤول الموارد المائية ومسؤول سد الموصل، إضافة إلى مالك المتنزه الذي يملك العبارة التي غرقت في نهر دجلة، على خلفية الحادث.

ودعس موكب محافظ نينوى الجمعة اثنين من أقارب ضحايا عبارة الموصل أثناء فرار الموكب من الأهالي الغاضبين في موقع الحادث، حسب شهود عيان.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من حوادث بحرية
الأكثر قراءة