بفارق ساعات.. ثالث شهيد برصاص الاحتلال في الضفة الغربية
عـاجـل: مشرعون أميركيون ينتقدون موقف السعودية والإمارات تجاه المجلس العسكري في السودان

بفارق ساعات.. ثالث شهيد برصاص الاحتلال في الضفة الغربية

تشييع الشهيد زيد نوري الذي قتله جنود إسرائيليون بمحيط نابلس (رويترز)
تشييع الشهيد زيد نوري الذي قتله جنود إسرائيليون بمحيط نابلس (رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة مساء أمس الأربعاء بأن شابا فلسطينيا استشهد وأصيب آخر بعد تعرض مركبتهما المدنية لنيران جنود الاحتلال قرب حاجز النشاش جنوبي مدينة بيت لحم، دون معرفة الأسباب، وذلك بعد ساعات من استشهاد شابين بطريقة مماثلة شرق مدينة نابلس في الضفة الغربية.

وقالت مصادر طبية فلسطينية إن الشهيد أحمد مناصرة (26 عاما) أصيب بثلاثة أعيرة نارية في الصدر والكتف واليد، في حين أصيب شاب آخر برصاص حي في البطن ونقل للعلاج. 

أما الجيش الإسرائيلي فقال إن جنديا أطلق النار بعد أن "لاحظ أن حجارة ألقيت على مركبات إسرائيلية"، مضيفا في بيان أنه "سيتم التحقق" مما حدث، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وجاء ذلك بعد مقتل الشابين رائد حمدان (21 عاما) وزيد نوري (20 عاما) حين أطلق جنود إسرائيليون النار عليهما في سيارتهما قرب موقع "قبر يوسف" بمحيط نابلس.

ويسود التوتر في الضفة الغربية منذ إعلان الجيش الإسرائيلي مساء أول أمس الثلاثاء أنه قتل الشاب عمر أبو ليلى (19 عاما) في بلدة عبوين بمحافظة رام الله، بعد تنفيذه عملية سلفيت الأحد الماضي التي أسفرت عن مقتل مستوطن وجندي وإصابة آخرين بجروح خطيرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات