مقتل 3 أشخاص بهجوم في هولندا والشرطة تطارد المشتبه فيه

الشرطة الهولندية تتتبع آثار المشتبه به في الهجوم (الأناضول)
الشرطة الهولندية تتتبع آثار المشتبه به في الهجوم (الأناضول)

فتح مسلح النار على "ترامواي" (قطار شوارع) في مدينة أوتريخت الهولندية، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين، في هجوم قال مسؤولون إنه ربما يكون إرهابيا.

وشوهدت جثة مغطاة بقطعة قماش على السكة الحديدية، في حين تجمع رجال الشرطة وعناصر أجهزة الطوارئ حول موقع الهجوم، في واحدة من أكبر المدن الهولندية.

وقالت الشرطة الهولندية -في بيان أصدرته- إنها تبحث عن تركي في 37 من عمره، وجاء في البيان أن "الشرطة تطلب منكم توخي الحذر من جوكمان تانيس البالغ من العمر 37 عاما (المولود في تركيا) في ما يتعلق بواقعة صباح اليوم".

وأعلنت الشرطة تعزيز الأمن في المطارات والمباني الرئيسية في هولندا، كما ألغى رئيس الوزراء مارك روته اجتماعا مع ائتلافه الحاكم، ويتم إطلاعه على الوضع، بحسب مسؤولين.

وكتب رئيس جهاز مكافحة الإرهاب الهولندي بيتر جاب ألبيرسبرغ على تويتر أنه تجري "مشاورات أزمة"، معتبرا أن "الدافع الإرهابي غير مستبعد.. المعلومات لم تكتمل بعد".

وأضاف أن جهاز مكافحة الإرهاب "يراقب الوضع في أوتريخت، ونحن على اتصال وثيق بالسلطات المحلية. لا نستطيع استبعاد الدافع الإرهابي. وتم تفعيل فريق أزمة".

وتابع "المهاجم لا يزال فارا"، مضيفا أنه تم رفع مستوى التهديد الإرهابي إلى مستواه الأقصى في أوتريخت للساعات 18 المقبلة.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، قال محققون هولنديون إنهم اعتقلوا سبعة أشخاص وأحبطوا مخططا لشن "هجوم ضخم" على مدنيين في فعالية كبيرة في هولندا.

وأضافوا أنهم عثروا على كمية كبيرة من المواد المستخدمة في صنع القنابل، ومن بينها سماد يرجح أنه كان يمكن استخدامه في سيارة مفخخة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة