المغرب يؤكد "عدم التدخل" في الشؤون الداخلية للجزائر

المغرب يؤكد "عدم التدخل" في الشؤون الداخلية للجزائر

وزير الخارجية بوريطة ينفي التنسيق مع فرنسا بشأن أحداث الجزائر (الأوروبية)
وزير الخارجية بوريطة ينفي التنسيق مع فرنسا بشأن أحداث الجزائر (الأوروبية)

أكدت السلطات المغربية اليوم السبت موقفها "عدم التدخل" في الشؤون الداخلية للجزائر على خلفية المظاهرات التي يشهدها هذا البلد منذ 22 فبراير/شباط الماضي.

وقال وزير الخارجية ناصر بوريطة "المملكة قررت اتخاذ موقف بعدم التدخل في التطورات الأخيرة بالجزائر وعدم إصدار أي تعليق حول الموضوع".

وأضاف "ليس للمغرب أن يتدخل في التطورات الداخلية التي تعرفها الجزائر، ولا أن يعلق عليها بأي شكل من الأشكال".

ولم تصدر الحكومة أي تعليق على التطورات بالجزائر منذ بداية المظاهرات الرافضة لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

ورفض الناطق الرسمي باسمها مصطفى الخلفي الخميس الماضي الإجابة عن سؤال بشأن الموضوع أثناء لقائه الأسبوعي مع الصحافة.

وكانت تقارير إعلامية جزائرية وفرنسية ذكرت أن الرباط أصدرت مواقف إزاء ما يقع بالجزائر، وأنها تنسق مع باريس حيال التطورات بهذا البلد.

وعبّر بوريطة عن استغرابه من هذه الأخبار المنشورة التي يتم نسبها للدبلوماسية المغربية، مشيرا إلى بلاده "ترفض الادعاء بكونها تنسق مع بلدان أخرى خصوصا فرنسا، بخصوص ما يقع في الجزائر" وأن بلاده لم تجر أي اتصال مع باريس أو أي بلد آخر حول هذا الموضوع.

المصدر : الفرنسية