أكاديمية إماراتية تتطاول على "صحيح البخاري"

أكاديمية إماراتية تتطاول على "صحيح البخاري"

غباش وصفت كتاب البخاري بالمتخلف (مواقع التواصل)
غباش وصفت كتاب البخاري بالمتخلف (مواقع التواصل)
شنت رئيسة مركز "رواق عوشة بنت حسين الثقافي" الأكاديمية الإماراتية موزة غباش هجوما عنيفا على "صحيح البخاري"، واصفة إياه بالكتاب المتخلف.

وقالت غباش -في كلمة لها خلال تكريمها في المؤتمر الثاني للمرأة الإماراتية بحضور وزير الدولة للتسامح نهيان بن مبارك آل نهيان- إن البعد الاجتماعي العربي لا يزال متخلفا، لإيمانه بما يسمى "كتاب البخاري".

وذكرت مجلة "وطن" -التي تصدر في الولايات المتحدة- أن الأكاديمية الإماراتية اعتبرت أن كتاب "البخاري المتخلف" يقيد حرية الإنسان منذ 1400 سنة.

ويأتي هذا الهجوم الجديد على صحيح البخاري بعد أيام من هجوم مماثل عليه من قبل الداعية الإماراتي وسيم يوسف (من أصول أردنية فلسطينية) الذي أكد أنه لا يؤمن بالبخاري ولا السنة النبوية بشكل مطلق، مشيرا إلى أن إيمانه فقط يقوم على القرآن الكريم.

كما يأتي الهجوم على "صحيح البخاري" والتشكيك فيه في وقت تقوم فيه قناة أبو ظبي الإماراتية بإنتاج مسلسل "الحلاج" أحد أشهر أقطاب الصوفية بالعالم الإسلامي لتشير إلى أن تيار الصوفية هو الإسلام المعتدل، وتقدمه للعرب والمسلمين وللعالم بديلا للسلفية والإخوان المسلمين.

وردا على هجوم غباش على البخاري، نشر المغرد تحت اسم "بن ثالث" سلسلة تغريدات، منها:

وتساءل في تغريدة أخرى قائلا:

 

المصدر : الصحافة الأميركية