نواب أوروبيون يعارضون شطب السعودية من قائمة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

BRUSSELS, BELGIUM - NOVEMBER 25: European Union chief Brexit negotiator Michel Barnier (L) and European Commission President Jean-Claude Juncker arrive for a special session of the European Council over Brexit on November 25, 2018 in Brussels, Belgium. Leaders of the 27 remaining member states of the European Union are meeting over whether to approve the United Kingdom's withdrawal agreement for leaving the European Union and the political declaration that will set the course for the U.K.'s relationship with the E.U. once Brexit is complete. (Photo by Sean Gallup/Getty Images)
معارضة شديدة داخل المفوضية الأوروبية بسبب قائمة غسل الأموال وتمويل الإرهاب (غيتي-أرشيف)

قالت المفوضية الأوروبية إن قائمة الدول المقصرة في محاربة غسل الأموال وتمويل الإرهاب تمت بناء على معايير واضحة.

وكان نواب أوروبيون أعربوا عن معارضتهم الشديدة لأي نوع من أنواع التدخل السياسي لشطب السعودية من القائمة السوداء للاتحاد الأوروبي للدول المقصرة في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأعرب النواب الموقعون على الرسالة -التي حصلت الجزيرة على نسخة منها- عن انزعاجهم من محاولات دول أعضاء شطب السعودية من القائمة.

وقال هؤلاء النواب إن إخضاع القائمة النهائية للضغوط السياسية للدول الأعضاء وفقا لعلاقاتها الثنائية مع الدول المعنية سيضر بشكل خطير بمصداقية الاتحاد، وسيعرقل التنفيذ الفعال للآليات القانونية المتعلقة بمكافحة الإرهاب وغسل الأموال.

وقالت مصادر دبلوماسية إن أطرافا أوروبية -على رأسها فرنسا وبريطانيا- مارست ضغوطا شديدة للحيلولة دون إدراج السعودية ومناطق تابعة للولايات المتحدة في القائمة السوداء للدول المقصرة في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأضافت المصادر أن دولا في الاتحاد الأوروبي تواجه ضغوطا من السعودية وواشنطن لسحب القائمة.

وعارض بعض مبعوثي الدول تبني القائمة خلال اجتماع أمس، ما أدى لبدء عملية قد تؤدي إلى تأجيل وضع القائمة أو سحبها.

وفي منتصف الشهر الماضي، أضافت المفوضية الأوروبية ست دول عربية -أبرزها السعودية- إلى قائمة الدول التي تهدد التكتل، بسبب تهاونها مع عمليات غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وتضم القائمة 23 دولة ومنطقة، بينها تونس والعراق وسوريا واليمن وليبيا.

وقالت المفوضية إنها أضافت دولا ومناطق لديها "أوجه قصور إستراتيجية في أنظمتها الخاصة بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب".

ومن بين المعايير المعتمدة لوضع القائمة فرض عقوبات ضعيفة على غسل الأموال وتمويل الإرهاب، والتعاون غير الكافي مع الاتحاد الأوروبي في الأمر، وعدم الشفافية بشأن الملاك الحقيقيين للشركات والصناديق الاستثمارية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

لماذا يسعى الاتحاد الأوروبي لاعتبار السعودية مهددة لأمنه؟

أضافت المفوضية الأوروبية ست دول عربية لقائمة الدول التي تهدد التكتل بسبب تهاونها مع غسل الأموال وتمويل الإرهاب. وسيكون للقرار تداعيات على العلاقات المالية والاقتصادية بين الاتحاد والدول المشمولة بالقائمة.

Published On 13/2/2019
European Commission Vice-President Frans Timmermans (not pictured) and European Commissioner Vera Jourova hold a news conference on the European Commission proposal concerning the protection of whistleblowers, in Brussels, Belgium, April 23, 2018. REUTERS/Eric Vidal

أضافت المفوضية الأوروبية السعوديةَ لقائمة الدول التي تهدد التكتل بسبب تهاونها مع غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، في خطوة من شأنها التأثير سلبيا على سمعة الدولة وتعقيد علاقاتها مع الاتحاد الأوروبي.

Published On 13/2/2019
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة