مجلس الأمن يفشل في إقرار مشروعي قرار أميركي وروسي بشأن فنزويلا

United Nations Security Council Meeting- - NEW YORK, USA - FEBRUARY 28: Russia and China veto US resolution calling for free elections, delivery of aid in Venezuela during a UN Security Council meeting at the United Nations Headquarters in New York, United States on February 28, 2019.
السفيران الروسي والصيني يستخدمان حق النقض ضد مشروع القرار الأميركي (الأناضول)

رفض مجلس الأمن الدولي مشروع قرار أميركيا بشأن فنزويلا بعد استخدام روسيا والصين حق النقض (فيتو). بالمقابل فشلت روسيا أيضا في حشد الأصوات التسعة المطلوبة لتمرير مشروعها في هذا الشأن.

واستخدمت روسيا والصين الفيتو مساء الخميس لرفض مشروع القرار الأميركي الذي يدعو إلى تنظيم انتخابات رئاسية في فنزويلا، و"إيصال المساعدات الإنسانية بلا عراقيل" إلى البلد.

كما صوتت ضد مشروع القرار جنوب أفريقيا، في حين أيده تسعة من أعضاء المجلس خصوصا الأوروبيين والأميركيين اللاتينيين، بينما امتنعت ثلاث دول عن التصويت هي غينيا الاستوائية وساحل العاج وإندونيسيا.

في المقابل، فشلت روسيا الخميس في استصدار قرار يندّد "بالتهديدات باستخدام القوة" ضد فنزويلا التي تهدد الولايات المتحدة باللجوء إليها، حيث لم يحصل مشروع القرار إلا على تأييد الصين وجنوب أفريقيا وغينيا الاستوائية.

ويؤكد مشروع القرار الروسي على "الحاجة إلى الاحترام التام لمبادئ الإنسانية والحياد والنزاهة والاستقلال في تقديم المساعدة الدولية"، وعلى تسوية الأوضاع في فنزويلا ضمن إطار دستورها الوطني واحترام سيادتها وسلامتها الإقليمية وحفظ استقلالها.

وأعرب سفير البيرو غوستافو ميزا غوادرا عن الأسف لرفض مشروع القرار الأميركي، بينما اعتبر السفير الروسي فاسيلي نيبينزا أن هذا المشروع كان سيكون قراراً لا سابق له ومؤداه "عزل رئيس" دولة، مضيفا أن "الولايات المتحدة تتعنت في تصعيدها".

من جهة أخرى، قال رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو -الذي أعلن نفسه رئيسا- إنه ينوي العودة إلى فنزويلا في الأيام القليلة القادمة، وذلك بعد لقائه برئيس البرازيل جاير بولسونارو. ومن المقرر أن يزور غوايدو الجمعة باراغواي في إطار جولته لكسب الدعم الدولي.

وكان الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو قد صرح بأن مصير غوايدو سيكون "في يد القضاء" إذا ما قرر العودة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

كر وفر بين المعارضين الفنزويليين وحرس الحدود

أمام دخول واشنطن في أزمة فنزويلا، يترقب كثيرون موقف الصين وروسيا التي قد تلجأ إلى السيناريو السوري، فقد خرجت المعركة من طبيعتها المحلية وهي بصدد التحول إلى مواجهة بين الكبار.

Published On 25/2/2019
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة