خطاب حالة الاتحاد.. ترامبي بامتياز

FEBRUARY 5, 2019 - WASHINGTON, DC: President Donald Trump delivered the State of the Union address, with Vice President Mike Pence and Speaker of the House Nancy Pelosi, at the Capitol in Washington, DC on February 5, 2019. Doug Mills/Pool via REUTERS
محللون: ترامب لم يأت بأي جديد سوى الحديث عن لقائه زعيم كوريا الشمالية (رويترز)

محمد المنشاوي-واشنطن

لم يترك خطاب حالة الاتحاد واشنطن إلا أكثر انقساما تجاه ما جاء به من قضايا شديدة الأهمية. وجاء الخطاب ترامبيا بامتياز لم يخرج فيه الرئيس عن مواقفه السابقة. من هنا لم يتضمن الخطاب أي جديد إلا الإعلان عن مكان وموعد قمة ترامب مع رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ أون والتي حدد لها يومي 27 و28 من فبراير/شباط الجاري بفيتنام.

وأظهر استطلاع رأي لمحطة "سي بي أس" -عقب انتهاء الخطاب الذي ألقاء الرئيس دونالد ترامب أمام جلسة مشتركة لمجلسي الشيوخ والنواب فجر اليوم- أن 76% ممن استمعوا للخطاب يرونه إيجابيا، ويتفقون على خطوطه العامة، في حين يرفضه 24%.

وبنسبة قريبة خرج استطلاع آخر لمحطة "سي أن أن" عقب انتهاء الخطاب حيث اعتبره 59% من المشاهدين إيجابيا واعتبره 23% سلبيا، في حين رأي 17% أنه إيجابي لحد ما.

وتظهر هذه النسب رضا شعبيا على لغة ترامب الهادئة ولعبه على أوتار حساسة عند الأميركيين، خاصة الإشارة للضيوف الذين تمت استضافتهم للاستماع للحديث من شرفة مبنى الكونغرس وهم من قدامى المحاربين أو ضحايا جرائم اقترفها مهاجرون غير نظاميين. 

واختار الرئيس لغة تفاؤلية تصالحية في بداية الخطاب ونهايته، وذلك على الرغم من تعهده بالتمسك بسياساته التي يرفضها الحزب الديمقراطي وعلى رأسها خطة بناء الجدار الفاصل عند الحدود المكسيكية.

ودعا ترامب إلى عهد جديد من التعاون بين الحزبين (الجمهوري والديمقراطي) لكسر عقود من الجمود السياسي، كما ادعى. 

وامتدح بشدو وضع الاقتصاد الأميركي سواء فيما يتعلق بانخفاض نسب البطالة أو ارتفاع معدلات النمو، وانخفاض معدلات عجز الميزان التجاري.

لذا لم يكن بالمستغرب أن يعلق الخبير السياسي كريس والس بشبكة فوكس الإخبارية بالقول "لا أرى أي توافق على تشريعات يمكن أن يُتفق عليها من مضمون هذا الخطاب".

هجوم ترامب
وهاجم ترامب بصورة غير مباشرة التحقيقات الجارية حاليا حول تدخل روسيا بالانتخابات الرئاسية الأخيرة، وهو ما استدعى أن يرد مارك لينش الأستاذ بجامعة جورج واشنطن في تغريدة "لا تحقق معي لأن ذلك يؤثر سلبا على حروبنا" هذه هي الخلاصة التي خرجت بها بعد الاستماع لخطاب حالة الاتحاد.

واعتبر رئيس مجلس العلاقات الخارجية ريتشارد هاس أن أهم ما جاء به الخطاب هو تأكيد ترامب أنه لو لم يكن انتخب رئيسا قبل عامين لكانت الولايات المتحدة في حالة حرب الآن مع كويا الشمالية.

وأضاف هاس: أستغرب أن يشير ترامب إلى مستقبل الوجود العسكري الأميركي في العراق وأفغانستان حين قال "الأمم العظيمة لا تستمر في حروب لا تنتهي" وهي إشارة إلى جدية حديثة عن سحب نصف القوات الأميركية من أفغانستان وربما تخفيض الوجود العسكري في العراق.

وتجاهل ترامب الإشارة لما ذكره سابقا من سحب القوات الأميركية من سوريا، وكذلك إلى هزيمة تنظيم الدولة والنجاح في القضاء عليه كما ادعى سابقا.

وانتقد توم رايت من معهد بروكينغز تجاهل حالة الاتحاد قضايا شديدة الأهمية مثل "شبكة 5G والذكاء الاصطناعي وتأمين الانتخابات القادمة، والتدخل الخارجي في السياسة الأميركية وصعود الفاشية".

‪ترامب أشاد بدور المرأة وحصولها على نسبة كبيرة من الوظائف الجديدة‬ ترامب أشاد بدور المرأة وحصولها على نسبة كبيرة من الوظائف الجديدة (رويترز)‪ترامب أشاد بدور المرأة وحصولها على نسبة كبيرة من الوظائف الجديدة‬ ترامب أشاد بدور المرأة وحصولها على نسبة كبيرة من الوظائف الجديدة (رويترز)

كيف رد الديمقراطيون؟
وفي الرد الرسمي للحزب الديمقراطي -الذي ألقته ستيسي إبرامز- ركزت النجمة السياسية الصاعدة على معاناة الأميركيين بسبب موقف ترامب الذي أدى لغلق جزئي للحكومة لمدة 35 يوما.

وهاجمت أبرامز سياسات ترامب إزاء قضية الهجرة غير الشرعية، قائلة "يجب أن تكون هناك خطة للهجرة ولكن ليس أن تضع الأطفال في السجون. لا نتكلم عن حدود مفتوحة.. الشعب الأميركي يفهم ذلك والديمقراطيون مستعدون للتفاوض".

ولم يقتصر رد الديمقراطيين على أبرامز، إذ غرد السيناتور بيرني ساندرز مهاجما خطاب الرئيس حول الاقتصاد، وقال "إن ترامب زعم أن قوة الاقتصاد تعتمد عليه وعلى كونه متحررا من الرقابة اللازمة والتحقيقات. العكس تماما هو الصحيح".

في حين ذكرت عضو مجلس النواب الجديدة المسلمة إلهان عمر أن "ترامب لم يذكر أمورا مثل تغير المناخ، وإغلاق الحكومة الأطول في تاريخ الولايات المتحدة وتهديده بإغلاق الحكومة مرة أخرى في أقل من أسبوعين"

أما ستيف إنسكيب من الراديو القومي الأميركي، فاعتبر أن خطاب حالة الاتحاد يعد الأهم لترامب كإشارة للبدء في الحملة الانتخابية لإعادة انتخابه.

ويضيف أن ترامب يبني حملته الرئاسية مستغلا تحسن مؤشرات الاقتصاد المختلفة، مصمما على تنفيذ وعده بناء الجدار الحاجر مع المكسيك عند الحدود الأميركية الجنوبية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

WASHINGTON, DC - FEBRUARY 05: President Donald Trump delivers the State of the Union address in the chamber of the U.S. House of Representatives at the U.S. Capitol Building on February 5, 2019 in Washington, DC. President Trump's second State of the Union address was postponed one week due to the partial government shutdown. Chip Somodevilla/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY ==

تناول الرئيس الأميركي في خطاب حالة الاتحاد الذي ألقاه اليوم أمام الكونغرس، عددا من القضايا على الصعيد الدولي والمحلي، كان أهمها إعلانه أنه سيلتقي الزعيم الكوري الشمالي في فيتنام.

Published On 6/2/2019
U.S. President Donald Trump delivers his State of the Union address to a joint session of the U.S. Congress on Capitol Hill in Washington, U.S. January 30, 2018. REUTERS/Jim Bourg

خطاب حالة الاتحاد واجب دستوري وتقليد رئاسي أميركي عريق، يلقي خلاله رئيس البلاد خطابا سنويا أمام مجلسيْ الكونغرس يستعرض فيه حالة الولايات المتحدة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

Published On 5/2/2019
U.S. President Donald Trump delivers his first State of the Union address to a joint session of Congress inside the House Chamber on Capitol Hill in Washington, U.S., January 30, 2018. REUTERS/Win McNamee/Pool

بدا الرئيس الأميركي دونالد ترمب راضيا عن أول خطاب يلقيه بالكونغرس عن حالة الاتحاد الثلاثاء، متباهيا بأنه حقق “أعلى” نسبة مشاهدة تلفزيونية في التاريخ، رغم أن الأرقام تقول غير ذلك.

Published On 1/2/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة