هجوم دام في مقديشو يودي بحياة 12 شخصا

مسعفون ينقلون جثث أشخاص قضوا في هجوم مقديشو (الجزيرة)
مسعفون ينقلون جثث أشخاص قضوا في هجوم مقديشو (الجزيرة)

قاسم أحمد سهل-مقديشو

قتل 12 شخصا على الأقل وأصيب آخرون اليوم الاثنين في هجوم تفجيري تبنته حركة الشباب استهدف مقهى بمديرية حمروين وسط مقديشو وفق شهود عيان، وذلك بعد ساعات قليلة من اغتيال مسؤول شركة موانئ "بي آند أو" الإماراتية المالطي باول أنطوني فرموسا الذي كان يدير ميناء بوصاصو بشمال شرقي الصومال.
 
وأفاد شهود عيان بأن الحادث استهدف بشكل أساسي "بار إيطاليا"، وهو مقهى في "مقديشو مول" بمديرية حمروين، وهو مركز تجاري حديث يضم أيضا محال تجارية.
 
وبحسب المصادر، فإن سيارة مفخخة ركنت أمام المقهى انفجرت، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى ممن كانوا فيه ومن تصادف مرورهم في الموقع.
 
وقد هرعت سيارات الإسعاف إلى موقع الحادث الذي تم تطويقه من قبل قوات الأمن، وأكد أحد الذين تمكنوا من الوصول إلى الموقع -ويدعى طاهر عبدي- أن التفجير أدى إلى خسارة كبيرة، وأنه شاهد جثث 12 شخصا قضوا في الهجوم، وعددا آخر يتم نقلهم بواسطة سيارات الإسعاف، بالإضافة إلى أضرار مادية جسيمة بالمقهى والمحال التجارية القريبة.
الهجوم خلف 12 قتيلا على الأقل (الجزيرة)

من جانبه، ذكر مدير خدمة أمين للإسعاف التطوعي الدكتور عبد القادر حاجي عبد الرحمن أنهم نقلوا تسع جثث وسبعة جرحى من موقع التفجير، علما أن خدمات عدة للإسعاف شاركت في نقل الجرحى والجثث.

وتبنت حركة الشباب الهجوم، واعتبرت المقهى مكانا يرتاد إليه عناصر من الاستخبارات الحكومية، وأنها قتلت في التفجير بعضا منهم، دون أن تذكر عددا.

وكثفت حركة الشباب في الآونة الأخيرة هجماتها التفجيرية وتلك التي تنفذ عبر زرع العبوات الناسفة في السيارات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفادت وزارة الدفاع القطرية بأن قطر منحت 68 سيارة مدرعة للصومال اليوم الخميس، وذلك دعما من الدوحة لمقديشو من أجل استقرار مؤسسات الدولة ومواجهة الجماعات المسلحة.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة