استقالة وزير النقل المصري بعد حريق محطة قطارات بالقاهرة

الحادث وقع في محطة مصر للقطارات بميدان رمسيس (الأناضول)
الحادث وقع في محطة مصر للقطارات بميدان رمسيس (الأناضول)

أوضح مجلس الوزراء المصري أن رئيس الوزراء مصطفى مدبولي قبل استقالة وزير النقل هشام عرفات التي قدمها بعد مقتل وإصابة عشرات الأشخاص في حريق نتج عن ارتطام جرار قطار بحاجز في محطة القطارات الرئيسية بالقاهرة اليوم الأربعاء.

وقال التلفزيون المصري الرسمي وشهود إن 25 شخصا على الأقل لقوا حتفهم وأصيب 50 آخرون في الحادث.

وأدى الحريق إلى تصاعد أعمدة دخان أسود كثيف فوق محطة مصر للقطارات الواقعة في ميدان رمسيس في وسط العاصمة المصرية، وداخل المحطة أمكن رؤية جرار القطار المتفحم مائلا على جانبه على أحد الأرصفة.

وأفادت مصادر أمنية بأنه ليس هناك ما يشير إلى شبهة تعمد في الواقعة.

من جهته، قال رئيس الحكومة مصطفى مدبولي لدى وصوله إلى المكان "انتهى عهد أن يكون هناك سكوت على أي نوع من أنواع التقاعس، وكل من يتقاعس أو يخطئ سيحاسب حسابا عسيرا".

وكثيرا ما اشتكى المصريون من عدم تصدي الحكومة لمشكلات النقل المزمنة في البلاد، حيث الطرق لا تخضع لأعمال صيانة كافية.

ولدى مصر واحدة من أقدم وأكبر شبكات السكك الحديدية في المنطقة، وتشيع فيها حوادث القطارات التي تخلف قتلى ومصابين.

المصدر : وكالات