محور "صباح الأحمد".. احتفاء قطري بأمير الكويت

رئيس الوزراء القطري (يسار) دشن المحور بمشاركة ممثل أمير الكويت (كونا)
رئيس الوزراء القطري (يسار) دشن المحور بمشاركة ممثل أمير الكويت (كونا)

دشنت قطر اليوم الأحد محور طريق يحمل اسم أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بالعاصمة الدوحة.

وجاءت تسمية محور "صباح الأحمد" بتكليف من أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وقام بتدشينه رئيس الوزراء الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، ومشاركة الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح ممثل أمير الكويت.

وقال مدير مكتب الاتصال الحكومي الشيخ سيف بن أحمد آل ثاني -عبر حسابه في تويتر- إن تسمية الطريق باسم الشيخ صباح تأتي تقديرا لمواقفه الحكيمة وجهوده المتواصلة للمحافظة على أمن واستقرار المنطقة ولمّ الشمل الخليجي.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية أن تدشين محور "صباح الأحمد" يأتي هدية من دولة قطر للكويت الشقيقة، خلال احتفال الأخيرة بعيدها الوطني.

‪تسمية الطريق باسم الشيخ صباح تأتي تقديرا لجهوده المتواصلة للمحافظة على أمن واستقرار المنطقة‬ تسمية الطريق باسم الشيخ صباح تأتي تقديرا لجهوده المتواصلة للمحافظة على أمن واستقرار المنطقة (كونا)

من جانبه، أوضح وزير المواصلات والاتصالات جاسم بن سيف السليطي أن محور "صباح الأحمد" سيعمل على تحقيق انسيابية كبيرة بين جنوب الدوحة وشمالها خصوصا وأنه يعد بديلا مثاليا لشارع 22 فبراير، حيث سيختصر زمن الرحلة بنسبة تصل إلى 70% لما يتضمنه من جسور وتقاطعات توفر تدفقا مروريا حرا في كافة الاتجاهات، كما يتميز باتصاله بنحو 15 طريقا رئيسيا.

وتقود الكويت وساطة لإنهاء الأزمة الخليجية، بعد أن قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر منذ 5 يونيو/حزيران 2017 علاقاتها مع الدوحة ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية" بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه قطر متهمة الرباعي بالسعي لفرض الوصاية على قرارها الوطني.

المصدر : وكالة الأناضول + وكالة الأنباء القطرية (قنا)

حول هذه القصة

أجرى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مباحثات رسمية مع أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح تناولت الأزمة الخليجية والعلاقات الثنائية والملفات ذات الاهتمام المشترك.

المزيد من النقل والمواصلات
الأكثر قراءة