البرلمان العراقي يحقق بأغذية فاسدة للنازحين

الكثير من النازحين في المخيمات يعتمدون على الأغذية التي توفرها وزارة الهجرة (الأوروبية-أرشيف)
الكثير من النازحين في المخيمات يعتمدون على الأغذية التي توفرها وزارة الهجرة (الأوروبية-أرشيف)

تتجه لجنة برلمانية عراقية لفتح تحقيق بشأن فساد مساعدات غذائية مخصصة للنازحين في جميع أنحاء البلاد.

وقال الرئيس المؤقت للجنة العمل والشؤون الاجتماعية والهجرة والمهجرين في البرلمان العراقي رعد الدهلكي لوكالة الأناضول أمس السبت إن اللجنة تعتزم فتح التحقيق بعد اكتشاف أربعة عناصر غذائية فاسدة ضمن المساعدات المخصصة للنازحين.

وأضاف الدهلكي "شكلنا لجنة للتحقيق ومتابعة هذا الأمر، وبحث الخلل في عمليات التخزين أو النقل السيئة، أو التلكؤ في التوزيع".

وكان وزير الهجرة والمهجرين نوفل بهاء موسى أعلن السبت إتلاف "أربعة عناصر غذائية فاسدة (عدس وحمص وفاصولياء وبرغل) ضمن مفردات السلة الغذائية التي كان من المفترض توزيعها على النازحين، والبالغ عددها 27 ألفا و656 سلة".

وأكد موسى "عزم الوزارة على تشكيل لجنة لبحث أسباب تلف وفشل هذه المواد، ومحاسبة المقصرين".

ووفق أرقام أعلنتها منظمة الهجرة الدولية منتصف العام الماضي، فإن مليوني عراقي لا يزالون نازحين، يقيم معظمهم في مخيمات منتشرة بأرجاء البلاد، من أصل 5.8 ملايين تركوا منازلهم في خضم الحرب بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية بين عامي 2014 و2017.

ويعتمد الكثير من النازحين الساكنين في المخيمات على الأغذية التي توفرها وزارة الهجرة العراقية أو المنظمات الإنسانية المحلية والدولية.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة