أثارت ضجة بمؤتمر وارسو.. نتنياهو يسحب تغريدة عن حرب على إيران

نتنياهو رأى في مؤتمر وارسو تمهيدا لتطبيع أكبر في العلاقات (الأوروبية)
نتنياهو رأى في مؤتمر وارسو تمهيدا لتطبيع أكبر في العلاقات (الأوروبية)

أثارت تغريدة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن مساع لشن حرب على إيران ضجة واسعة على خلفية المؤتمر الذي عقد في العاصمة البولندية وارسو تحت شعار "مستقبل الأمن والسلام في الشرق الأوسط".

وبحسب موقع "المصدر" الإسرائيلي، فإن الترجمة غير الدقيقة هي التي تسببت في هذا الجدل، مما دفع حساب مكتب نتنياهو على موقع تويتر إلى استبدالها بتغريدة جديدة.

وكان مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي نشر تغريدة جاء فيها أن نتنياهو ينوي تجنيد ائتلاف لشن حرب ضد إيران. إلا أن الحساب عاد وحذف التغريدة، وعدلها بأخرى في ما بعد، وجاء فيها أن نتنياهو يقصد النضال ضد إيران.

وكان نتنياهو قال في المؤتمر ذاته إنه التقى ممثلين عما سماها دولا عربية "رائدة" تتعاون مع إسرائيل لدفع المصالح المشتركة من أجل النضال ضد إيران.

وعلق وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على تغريدة نتنياهو قبل تعديلها بقوله "كنا نعرف دائما طموحات نتنياهو، والعالم وكل من يشارك في مهزلة وارسو هذه يعرف الآن الحقيقة".

وفي تصريحات له بوارسو، أشاد نتنياهو بلقاءاته مع عدد من وزراء الخارجية العرب، وعبر عن أمله أن تمهد "وحدة المواقف" ضد ما وصفه "بالتهديد الإيراني" الطريق أمام تطبيع أكبر في العلاقات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أبدى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تفاؤله بـ “مؤتمر وارسو للشرق الأوسط” المنعقد بالعاصمة البولندية، واعتبره “فرصة” للعمل مع الدول العربية لتعزيز “المصلحة المشتركة” في الحرب على إيران.

14/2/2019
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة