تسريب جدول أعمال ترامب مرة أخرى.. نصف وقته لأعمال مرتجلة

تسريب جدول أعمال ترامب مرة أخرى.. نصف وقته لأعمال مرتجلة

ترامب يقول إنه الرئيس الأميركي الأكثر إنجازا (رويترز)
ترامب يقول إنه الرئيس الأميركي الأكثر إنجازا (رويترز)

على الرغم من التحقيقات المكثفة التي أجراها البيت الأبيض للكشف عن الشخص الذي قام بسرقة الجداول اليومية الخاصة بالرئيس دونالد ترامب وتسريبها إلى وسائل الإعلام، فإن هذا الشخص عاد مرة أخرى ليكشف المزيد عن خفايا جدول أعمال الرئيس.

وكشف المسرب مرة أخرى أن ترامب لا يزال يقضي نحو نصف أيامه في "وقت تنفيذي" غير منظم، ونقل موقع أكسيوس عن مصادر أن الرئيس قضى نحو 60% من وقته (نحو ثلاثمئة ساعة) في الأشهر الثلاثة منذ الانتخابات النصفية في "وقت التنفيذ" وفقا لنسخ من جدوله الشخصي المسرب.

وقالت المصادر لـ "أكسيوس" إن مصطلح "وقت تنفيذي" عبارة عن تعبير ملطف عن الوقت الذي يقضيه الرئيس في التسكع في مسكنه يشاهد التلفاز ويجري مكالمات هاتفية ويعقد اجتماعات مرتجلة.

وأثار التسريب غضب المسؤولين في إدارة ترامب والبيت الأبيض الذين قاموا بمطاردة الشخص المعني لكنهم فشلوا بالعثور عليه، حسب ما أورده موقع بوليتيكو.

ومرة أخرى، كشف المسرب لأكسيوس أربعة أيام أخرى من جداول الرئيس (من 4 إلى 7 فبراير/شباط) أن ترامب ما زال يقضي نصف أيامه في "الوقت التنفيذي".

وقد دافعت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض سارة هاكابي ساندرز عن وقت ترامب غير المنظم، وقالت إنها وفرت للرئيس "بيئة إبداعية" للمساعدة في "جعله الأكثر إنتاجية في التاريخ الحديث".

كما أصر ترامب على أنه يعمل خلال ذلك الوقت، وقال بتغريدة "عندما يستخدم مصطلح الوقت التنفيذي فأنا أعمل بشكل عام، لا أهدأ". وأضاف "في الواقع، ربما أعمل لساعات أكثر من أي رئيس سابق تقريبا، لأن البلد كان فوضى عندما جئت إلى البيت الأبيض".

المصدر : أكسيوس