ترحيل دفعة جديدة لفرنسا.. قائمة بدول غربية أعادت لها تركيا عناصر بتنظيم الدولة

تركيا تقول إنها تحتجز 1200 عنصر من تنظيم الدولة وبدأت ترحليهم للدول التي يحملون جنسياتها (الجزيرة)
تركيا تقول إنها تحتجز 1200 عنصر من تنظيم الدولة وبدأت ترحليهم للدول التي يحملون جنسياتها (الجزيرة)

أعلنت تركيا اليوم الاثنين ترحيل 11 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية إلى فرنسا التي يحملون جنسيتها، في إطار سياسة "إعادة المقاتلين الأجانب إلى دولهم الأصلية".

وكانت وزارة الداخلية التركية بدأت قبل فترة ترحيل المقاتلين الأجانب إلى دولهم. وينتمي الكثير من هؤلاء إلى البلدان الأوروبية.

وتقول تركيا إنها تحتجز في مراكز الترحيل أكثر من 1200 عنصر أجنبي من تنظيم الدولة، وتشدد على أنها ستنقلهم تباعا للدول التي يحملون جنسياتها.

وأكّد مصدر قضائي في فرنسا أن أربع نساء وأطفالهن السبعة وصلوا فرنسا صباح اليوم الاثنين.

وانتقدت أنقرة دولا غربية لرفضها استعادة مواطنيها الذين غادروها للانضمام لتنظيم الدولة في سوريا والعراق.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية التركية إسماعيل جتاكلي إن "تركيا ليست سجنا مفتوحا لأحد أو فندقا"، مشيرا إلى أن السلطات التركية سترحّل كل المشتبه فيهم إلى بلدانهم.

ومن شأن هذه الخطوة أن تجبر العواصم الأوروبية على اتخاذ قرار بشأن كيفية التعامل مع عودة المسلحين الذين تبنوا الفكر المتشدد بمن في ذلك من
اكتسبوا خبرة في ساحات القتال.

وفي ما يلي قائمة بأعداد العناصر المرحلين والدول التي رُحلوا إليها حتى الآن:

-الدانمارك: عنصر واحد في 11/11/2019
-أميركا: عنصر واحد في 14/11/2019

-ألمانيا: 12 عنصرا، 7 رحلوا في 14/11/2019، و5 في 03/12/2019

-بريطانيا: عنصر واحد في 14/11/2019
هولندا: عنصران في 19/11/2019

بلجيكا: عنصران في 29/11/2019

أيرلندا: عنصر واحد في 01/12/2019
أستراليا: عنصر واحد في 08/12/2019
فرنسا: 11 عنصرا في 09/12/2019

وإلى جانب الدول الغربية، تقول تركيا إنها تحتجز مقاتلين يحملون جنسيات العراق وسوريا وروسيا وأوزباكستان وأذربيجان وقرغيزستان وطاجيكستان ومصر وأفغانستان وتونس وأوكرانيا.

المصدر : الجزيرة + وكالات