تضم أربع فئات.. توزيع جائزة الشيخ تميم في مكافحة الفساد برواندا

أمير قطر والرئيس الرواندي مع الفائزين بجائزة الشيخ تميم الدولية للتميز في مكافحة الفساد (قنا)
أمير قطر والرئيس الرواندي مع الفائزين بجائزة الشيخ تميم الدولية للتميز في مكافحة الفساد (قنا)

حضر أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اليوم الاثنين حفل تكريم الفائزين بالنسخة الرابعة من "جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية للتميز في مكافحة الفساد"، الذي أقيم في مركز كيغالي الدولي للمؤتمرات بالعاصمة الرواندية.

وسلمت الجوائز بحضور دولي وأفريقي، وعلى رأسهم الرئيس الرواندي بول كاغامي، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو، وأمينة محمد نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، بالإضافة إلى عدد من الزعماء الأفارقة.

وتعد الجائزة مبادرة قطرية تحظى بتقدير ودعم دوليين، وأصبحت حدثا عالميا سنويا، وتأتي بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة الفساد.

وقال مراسل الجزيرة أحمد الرهيد من كيغالي إن للجائزة أربع فئات، إحداها متعلقة بالبحث العلمي في قضايا الفساد وأساليب مكافحته من وجهة نظر علمية، وفئة متصلة بابتكار أدوات جديدة استنادا إلى التقنيات الحديثة والاستفادة منها في مكافحة الفساد، وقد ذهبت إلى ابتكار شبابي عبارة عن تطبيق إلكتروني يعمل على الكشف عن ممارسات فساد في المؤسسات الحكومية، وقد طبق هذا الابتكار في دولة يوغندا، كما حصلت الصحفية الاستقصائية نورا لاكنوفا على جائزة فئة الابتكار.

والفئة الثالثة تتعلق بالشباب الذين لديهم مبادرات تنشط في مجال مكافحة الفساد، وقد فازت بها هذه السنة منظمة الشبيبة العالمية الموسيقية لنشرها ثقافة مكافحة الفساد عبر الموسيقى.

أما الفئة الرابعة وهي فئة إنجاز العمر فقد ذهبت إلى الرئيس الزامبي الأسبق كينيث كاوندا الذي حكم زامبيا بعد الاستقلال وأرسى دعائم مكافحة الفساد في بلاده.

وتبلغ قيمة الجائزة، التي تعمل على نشر ثقافة النزاهة ومحاربة الفساد في مختلف دول العالم، في مجملها نحو مليون دولار، وأصبحت تنظم بشكل سنوي من قبل مركز حكم القانون ومكافحة الفساد ومقره قطر، وبدعم من مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، وقد نظمت النسخة الأولى منها في 2015.

وشهد حفل النسخة الحالية الكشف عن مجسم يحمل شعار الجائزة أمام مركز المؤتمرات في كيغالي.

المصدر : الجزيرة + وكالات