جونسون يتعهد بالخروج من الاتحاد الأوروبي ووضع قوانين جديدة للهجرة

جونسون يحتاج لأكثر من 320 مقعدا في البرلمان للبقاء رئيسا للوزراء (رويترز)
جونسون يحتاج لأكثر من 320 مقعدا في البرلمان للبقاء رئيسا للوزراء (رويترز)

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إنه يشعر بالقلق من تقليص الفارق الذي كان يتصدر به استطلاعات الرأي قبل الانتخابات التي ستجرى يوم الخميس، لكنه تعهد‭‭‭ ‬‬‬بقيادة بلاده للخروج‭‭‭ ‬‬‬من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف جونسون -في تصريحات صحفية- أن حزبه سيطرح مشاريع قوانين جديدة للتحكم في أعداد القادمين إلى بريطانيا بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي، ونفى أن يكون موقفه عدائيا تجاه المهاجرين، مشيرا إلى أنه يرحب بالأشخاص الماهرين والموهوبين، والقادرين على الإسهام في اقتصاد بريطانيا.

وستحدد الانتخابات التي ستجرى يوم 12 ديسمبر/كانون الأول الجاري مصير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) وكذلك مصير خامس أكبر اقتصاد في العالم من خلال الاختيار‭‭‭ ‬‬‬الصعب بين حزب المحافظين‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬الذي ينتهج سياسات داعمة للسوق بزعامة جونسون وحزب العمال المعارض الذي يقوده الاشتراكيون.

وقال جونسون إن الخروج من الاتحاد الأوروبي هو التغيير الأكثر جذرية وعمقا لإدارة بلاده، مضيفا أنه سيقود المملكة المتحدة للخروج من التكتل بحلول 31 يناير/كانون الثاني المقبل إذا حصل على أغلبية في البرلمان المؤلف من 650 مقعدا.

وكان جونسون قد قاد حملة الخروج من الاتحاد في الاستفتاء الذي أجري بهذا الشأن في 2016، ثم صعد بعد ذلك لرئاسة الوزراء في يوليو/تموز الماضي بعد إخفاق تيريزا ماي رئيسة الوزراء السابقة في إنجاز الخروج في الموعد المقرر له.

وسيحتاج رئيس حزب المحافظين على الأرجح إلى أكثر من 320 مقعدا لضمان بقائه رئيسا للوزراء والتصديق على اتفاق البريكست الذي أبرمه في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

كوربن يمكنه تشكيل حكومة أقلية إذا استطاع حرمان جونسون من الأغلبية (رويترز)

وتشير استطلاعات الرأي إلى تقدم جونسون على زعيم حزب العمال جيريمي كوربن رغم تقليص هذه الصدارة خلال الأسابيع الأخيرة. وأشارت أربعة استطلاعات للرأي إلى تقدم حزب المحافظين على العمال بفارق يتراوح بين ثماني نقاط و15 نقطة، ولم يشر أي استطلاع كبير للرأي إلى فوز كوربن.

لكن بإمكان حزب العمال قيادة حكومة أقلية إذا استطاع أن يحرم جونسون من الحصول على أغلبية، حيث لا توجد أحزاب أخرى كبيرة مستعدة لدعم حكومة جونسون.

ويقترح حزب العمال التفاوض بشأن اتفاق جديد ومن ثم إجراء استفتاء آخر بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي.

المصدر : الجزيرة + وكالات