بسبب حوار مع الأسد.. الرئاسة السورية غاضبة على قناة إيطالية

الرئاسة السورية هددت ببث حوار الأسد مع القناة الإيطالية (رويترز-أرشيف)
الرئاسة السورية هددت ببث حوار الأسد مع القناة الإيطالية (رويترز-أرشيف)

انتقدت الرئاسة السورية محطة تلفزيونية أوروبية أجرت لقاء مع الرئيس بشار الأسد، لكنها لم تبثه وفق الموعد المحدد.

ونقلت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تابعة للرئاسة السورية مساء أمس السبت، أن "محطة راي نيوز 24 الإيطالية أجرت لقاء مع الرئيس الأسد عبر المدير التنفيذي لراي والمذيعة لديهم مونيكا ماجيوني.. تم إجراء اللقاء بتاريخ 26 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، كما تم الاتفاق على أن يكون البث ليل يوم الاثنين 2 ديسمبر/كانون الأول الجاري".

وأضافت الرئاسة السورية أن "المحطة أبلغت الرئاسة في اليوم المحدد للبث أنها تريد الاستئذان بتأخير البث، وذلك لأسباب غير مفهومة، وتكرر طلب تأخير البث أكثر من مرة.. ولم يتم تحديد موعد للبث من قبل المحطة المذكورة حتى الآن، مما يوحي بأن اللقاء لن يبث".

وقالت الرئاسة السورية "كان حريا بوسيلة إعلامية أوروبية أن تتقيد بالمبادئ التي يدعيها الغرب، وخصوصا أنها تعمل في بلد هو جزء من الاتحاد الأوروبي الذي يفترض أن تكون الحريات الإعلامية والرأي والرأي الآخر جزءا أساسيا من قيمه".

وحذر المكتب السياسي والإعلامي في الرئاسة السورية بأنه "إن لم يتم بث اللقاء كاملا عبر محطة راي نيوز 24 الإيطالية خلال اليومين القادمين، فإننا سنقوم ببثه على حسابات الرئاسة على وسائل التواصل الاجتماعي وعلى الإعلام الوطني يوم الاثنين 9 ديسمبر/كانون الأول 2019 الساعة التاسعة مساء بتوقيت دمشق".

المصدر : رويترز