أردوغان يدعو لتحديث "الناتو" وترامب غاضب من انتقادات ماكرون للحلف

طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتحديث حلف الناتو بشكل يتوافق مع الأولويات المتعلقة بالتهديدات الإرهابية، في حين انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب تصريحات نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي اعتبر هذه المنظمة العسكرية في حال "موت دماغي".

وقال أردوغان -خلال مؤتمر صحفي عقده في مطار أنقرة قبل التوجه إلى لندن للمشاركة بقمة الناتو- إن بلاده تنتظر من حلفائها في الناتو تضامنا قويا تجاه ما تتعرض له بلاده من هجمات.

وأضاف "التهديدات التي تواجهنا اليوم تفرض على حلف الناتو تحديث نفسه، وأن على الحلف تقوية نفسه أكثر في مواجهة التهديدات، حتى لا تضطر الدول الأعضاء للبحث عن بدائل".

وتدهورت العلاقات بين تركيا وشركائها في حلف الأطلسي بسبب عدد من القضايا بدءا بقرار أنقرة شراء أنظمة دفاع جوي روسية وحتى السياسات المتعلقة بسوريا.

وأدان عدة أعضاء في الحلف قرار أنقرة شن هجوم في شمال شرق سوريا على وحدات حماية الشعب الكردية.

ترامب كعادته
ورفضت تركيا دعم خطة حلف الأطلسي للدفاع عن دول البلطيق وبولندا حتى تحصل على مزيد من الدعم لمعركتها مع وحدات حماية الشعب التي تعتبرها منظمة إرهابية.

ومن المتوقع أن تعقد مع فرنسا وألمانيا وبريطانيا اجتماعا منفصلا على هامش قمة الحلف. وقال أردوغان إنهم سيبحثون بالأساس الخطط التركية لإقامة منطقة آمنة شمال شرق سوريا، وهي خطط قوبلت إلى الآن بالانتقاد من حلفاء أنقرة الأوروبيين.

في سياق مواز، أعلن الرئيس الأميركي اليوم الثلاثاء أن انتقادات نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون لحلف الأطلسي ووصفه بأنه في حالة "موت دماغي" مهينة وبغيضة.

وقال ترامب في مؤتمر صحافي مشترك مع الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ قبيل القمة "حلف شمال الأطلسي يقوم بمهمة رائعة.. أعتقد أن ذلك مهين للغاية" واصفا تصريحات ماكرون بأنها "بغيضة بدرجة كبيرة جدا بشكل أساسي بالنسبة للدول 28".

المصدر : الجزيرة + وكالات