شاهد.. معرة النعمان خاوية على عروشها

عمر يوسف-ريف إدلب

لا تزال مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي تتعرض لقصف جوي وبري من قوات النظام السوري وروسيا، مما تسبب في تهجير معظم سكانها نحو الحدود السورية التركية، كما أحدث القصف دمارا هائلا في منازل المدنيين والمرافق العامة والأماكن الأثرية.

كاميرا الجزيرة نت ترصد ما حلّ بمدينة الشاعر أبو العلاء المعري، التي تشتهر بآثارها القديمة العثمانية مثل خان أسعد باشا والجامع الكبير، وكيف باتت اليوم مدينة أشباح.

وبينما تشهد تلك الآثار وضريح صاحب رسالة الغفران على عظمة المكان، لم يمنعها ذلك من أن تكون عرضة للدمار والقصف من النظام السوري وروسيا.

في المعرة لا صوت اليوم سوى لقصف المدفعية التي تستهدف المدينة على مدار الساعة، في حين تجتهد فرق الدفاع المدني السوري في مساعدة من تبقى من الأهالي للخروج الآمن من المدينة المنكوبة نحو الشمال السوري.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

كثفت قوات النظام السوري مدعومة بقصف روسي اليوم الهجوم على معرة النعمان في ريف إدلب للسيطرة على طريق دمشق حلب الدولي، وواصلت استهداف قرى بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

23/12/2019
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة