68 حالة اختطاف منذ انطلاق المظاهرات بالعراق

العزاوي: تم إطلاق سراح 12 من الناشطين والمتظاهرين فيما لا يزال مصير 56 مختطفا مجهولا (رويترز)
العزاوي: تم إطلاق سراح 12 من الناشطين والمتظاهرين فيما لا يزال مصير 56 مختطفا مجهولا (رويترز)

كشفت المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان في العراق اليوم السبت عن اختطاف 68 متظاهرا منذ انطلاق المظاهرات في أكتوبر/تشرين الأول الماضي وحتى اليوم.      

وقال عضو مجلس المفوضية أنس العزاوي في تصريح صحفي إن "إجمالي عدد حالات الاختطاف في العراق في صفوف الناشطين والمتظاهرين منذ انطلاق المظاهرات الاحتجاجية وحتى الآن بلغ 68 حالة".

وأضاف العزاوي أنه "تم إطلاق سراح 12 منهم، فيما لا يزال مصير 56 مختطفا مجهولا، وهي أرقام مثبتة لدى منظمة حقوق الإنسان العراقية".

وأوضح أن "حالات الاغتيال في صفوف الناشطين والمتظاهرين بلغت 33 حالة، موزعة بواقع 15 حالة قتل و13 مصابا و7 حالات محاولات فاشلة".

وأكد العزاوي أن حالات الاختطاف والاغتيال تتم خارج ساحات التظاهر، والقوات الأمنية تواصل عمليات البحث عن الفاعلين.

على صعيد آخر، ذكر شهود عيان أن متظاهرا قتل الليلة الماضية برصاص القوات العراقية في اشتباكات ليلية بين القوات العراقية ومتظاهرين في ساحة الوثبة ببغداد. 

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أفاد مقال بمجلة فورين بوليسي بأن المحتجين في العراق ولبنان ثاروا ضد النفوذ الإيراني والطائفية والفساد، وأن على الكونغرس الأميركي تقديم عون “مشروط” لإرغام حكومتي البلدين على الاستجابة لمطالب شعبيهما.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة