عبر تسهيل الاستثمارات.. الصين تلوح لتايوان بغصن الزيتون

الرئيسة التايوانية الساعية لولاية ثانية تنادي بالاستقلال عن الصين وترفض إغراءاتها المالية للشركات (غيتي)
الرئيسة التايوانية الساعية لولاية ثانية تنادي بالاستقلال عن الصين وترفض إغراءاتها المالية للشركات (غيتي)

عدل البرلمان الصيني -اليوم السبت- قانونا لتبسيط إجراءات الاستثمار بالنسبة للشركات التايوانية، في محاولة جديدة من بكين لإثبات حسن نواياها تجاه الجزيرة التي تطالب بالسيادة عليها.

ويأتي هذا الإجراء قبيل الانتخابات التايوانية المقررة في 11 يناير/كانون الثاني المقبل.

وتعد الصين الوجهة المفضلة للاستثمارات التايوانية، حيث تستثمر الشركات التايوانية أكثر من مئة مليار دولار في الصين، منذ أن بدأت بكين إصلاحات اقتصادية تاريخية في أواخر السبعينيات.

ولوحت الصين بما تعتبره غصن زيتون لتايوان خلال فترة الاستعداد للانتخابات، ومن بين ذلك فتح مزيد من القطاعات أمام المستثمرين التايوانيين، واضعة نصب عينيها هدفا نهائيا وهو جذب الجزيرة لقبول سيطرة بكين.

ويستبعد القانون المعدل عدة إجراءات بيروقراطية، لتبسيط إجراءات الاستثمار من تايوان.

وقال المسؤول بوزارة التجارة الصينية جيانغ تشن هو إن الحكومة المركزية "أولت اهتماما كبيرا" لحماية وتشجيع الاستثمارات التايوانية، ولقيت دعما من أعلى المستويات بما في ذلك الرئيس شي جين بينغ.

لكن حكومة تايوان حذرت من الوقوع في فخ إغراءات الصين، ودعتها إلى منح شعبها الديمقراطية وحرية التعبير.

وتقول تايوان إن الصين تكثف جهودها للتأثير على الناخبين، وإنها تعتزم سن قانون لمكافحة التسلل قد يتم إقراره هذا الأسبوع، للتصدي لجهود الصين لاكتساب نفوذ.

وتشهد الانتخابات التي تجرى الشهر المقبل مواجهة بين الرئيسة "تساي إنج وين" زعيمة الحزب الديمقراطي التقدمي المؤيد للاستقلال، و"هان كو يو" عضو حزب كومينتانج المعارض الرئيسي الذي يؤيد إقامة علاقات وثيقة مع الصين.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

سياسة اتبعتها الصين منذ عام 1949 ونهاية الحرب الأهلية الصينية، حيث أعلن الشيوعيون المنتصرون قيام جمهورية الصين الشعبية، بينما غادر الطرف الآخر المنهزم إلى تايوان واتخذها مقرا لحكومته.

قال الباحث بشؤون الأمن القومي بكلية الحرب البحرية الأميركية بول سميث إن قضية تايوان التي طال أمدها ستكلف أميركا والصين كثيرا، وإن السيناريو العسكري ليس مستبعدا فيها.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة