عـاجـل: أ ف ب: الحوثيون يسعون لمحاصرة "الحزم" عاصمة الجوف من المحورين الغربي والشمالي

عقب غارات بطائرات إماراتية.. السراج يهدد برد شديد على هجوم مسلاتة

السراج اجتمع مع وفد من مدينة امسلاتة عقب الهجوم الذي أوقع ثلاثة قتلى (مواقع التواصل)
السراج اجتمع مع وفد من مدينة امسلاتة عقب الهجوم الذي أوقع ثلاثة قتلى (مواقع التواصل)

في أول رد فعل على هجوم مسَلاّتَة، قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج إن ما وصفها بالأعمال الإجرامية الإرهابية التي ارتكبتها قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في المدينة، لن تمر دون رد شديد في ساحات المعركة.

جاء ذلك في اجتماع للسراج حضره رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري مع وفد من مدينة امسلاتة يضم حكماء المدينة وأعيانها، وبحث أوضاع المدينة في ظل الظروف الراهنة.

وكان ثلاثة أشخاص قد قتلوا في مسلاتة -الواقعة شرق مدينة ترهونة- جراء غارات شنتها طائرات إماراتية داعمة لحفتر، وفق ما أكد المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة لحكومة الوفاق.

وأطلق مسلحو حفتر المتمركزون على تخوم مسلاتة ثمانية صواريخ غراد على الأحياء السكنية وسط المدينة التي انسحب منها مقاتلو قوات حكومة الوفاق بعد سيطرتهم لساعات على منطقة الداوون شرق ترهونة.

من ناحيته استنكر مجلس النواب في العاصمة طرابلس صمت المجتمع الدولي على القصف الذي تتعرض له المدن الليبية خلف خطوط القتال، بدعم ورعاية دول عربية وأوروبية.

وأكد المجلس في بيان له أن هذا الصمت لن يثني الليبيين عن صد العدوان وملاحقة ومساءلة القائمين به والداعمين له.

وقال المجلس إن قصف طائرات مسيرة وحربية تابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، لمدن مصراتة وزليتن وامسلاتة، يعد انتهاكا للقوانين الوطنية والدولية وقرارات مجلس الأمن بشأن ليبيا.

وأهاب البيان بحكومة الوفاق الوطني الإسراع فيما دعاه تحرير المدن الواقعة تحت سيطرة حفتر، وذلك بعد تفعيل مذكرة التعاون العسكري والأمني مع تركيا.

المصدر : الجزيرة