البنتاغون: العسكريون السعوديون المتدربون لا يشكلون تهديدا فوريا

الملحق العسكري السعودي فواز الفواز مع ضباط سعوديين في قاعدة بنساكولا لزيارة المتدربين السعوديين عقب الهجوم (رويترز)
الملحق العسكري السعودي فواز الفواز مع ضباط سعوديين في قاعدة بنساكولا لزيارة المتدربين السعوديين عقب الهجوم (رويترز)

قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن العسكريين السعوديين الذين يتلقون التدريب حاليا في الولايات المتحدة لا يشكلون تهديدا فوريا لها رغم الهجوم الذي نفذه ضابط سعودي داخل قاعدة عسكرية في فلوريدا قبل نحو أسبوعين.

وقال مدير استخبارات الدفاع في البنتاغون غاري ريد إن السلطات الأميركية تحققت من هويات نحو 850 متدربا سعوديا يتدربون حاليا في القواعد العسكرية الأميركية، وكذلك من أنشطتهم السابقة ومشاركاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي.

وعقب الهجوم، اتخذت السلطات الأميركية إجراءات احترازية، منها الحد من حركة المتدربين السعوديين في قاعدة بنساكولا.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية علقت التدريب العملي للجنود السعوديين في القواعد العسكرية الأميركية حتى إشعار آخر، وذلك عقب الهجوم الذي نفذه الملازم ثانٍ في سلاح الجو السعودي محمد سعيد الشمراني (21 عاما) في القاعدة البحرية في بنساكولا بولاية فلوريد وأسفر عن مقتل ثلاثة من البحرية الأميركية.

وتوصلت التحقيقات الأولية إلى أن الشمراني تصرف منفردا عندما أطلق النار من مسدسه داخل قاعة تدريب في قاعدة بنساكولا، قبل أن يتم قتله.

ووفق موقع سايت الأميركي الذي يتابع أنشطة الجماعات التي توصف بالجهادية حول العالم، فإن الشمراني نشر قبيل الهجوم بيانا على تويتر انتقد فيه حروب الولايات المتحدة وسياساتها الخارجية، بما في ذلك دعمها لإسرائيل. 

ولتفادي أي تداعيات سلبية للحادثة، تحركت السعودية دبلوماسيا تجاه الإدارة الأميركية، حيث أجرى الملك سلمان بن عبد العزيز اتصالا هاتفيا مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب للتنديد بالهجوم الذي نفذه الشمراني، كما زارت السفيرة السعودية لدى واشنطن ريما بنت بندر آل سعود القاعدة البحرية في بنساكولا بفلوريدا، لتقديم التعازي في القتلى الأميركيين.

كما تعدت السفيرة بتقديم أي مساعدة ممكنة لتسريع وتيرة التحقيق الذي تقوم به الأجهزة الأمنية الأميركية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة