دشنها الرئيس الصيني.. هذه مواصفات أول حاملة طائرات محلية الصنع

الرئيس الصيني يلتقي ممثلي وحدة حاملة الطائرات والشركة المصنعة بقاعدة سانيا البحرية بجزيرة هاينان (الأوروبية)
الرئيس الصيني يلتقي ممثلي وحدة حاملة الطائرات والشركة المصنعة بقاعدة سانيا البحرية بجزيرة هاينان (الأوروبية)

دخلت أول حاملة طائرات صينية الصنع إلى الخدمة الفعلية، في قاعدة سانيا البحرية بجزيرة هاينان، وذلك في حفل تدشين حضره الرئيس شي جين بينغ.

ويطلق على الحاملة اسم "شاندونغ" ويعد تسليمها -بحسب وسائل إعلام محلية رسمية- خطوة مهمة في برنامج تحديث الجيش حيث تنوي بكين بناء نحو ست حاملات طائرات بحلول العقد الثالث من هذه الألفية.

وقال لي جي الخبير البحري المقيم في بكين -لصحيفة ساوث تشاينا مورنينغ وست- إنه تم إلحاق حاملة الطائرات شاندونغ بسلاح البحرية بجيش التحرير الشعبي وإنه يمكنها حمل ما يصل إلى أربعين طائرة، ومن بينها مروحيات من طراز Z-9 وطائرات الإنذار المبكر طراز كي جي 600.

وأضاف "اختارت بكين ميناء سانيا (للتدشين) لأن القيادة العسكرية أرادت تسليط الضوء على الأهمية الجيوإستراتيجية لثاني قاعدة لحاملات الطائرات بالصين".

مواصفات.. استعراض
وتم بناء شاندونغ بواسطة شركة داليان لبناء السفن بمقاطعة لياونينغ، حيث بدأ العمل في بنائها في نوفمبر/تشرين الثاني 2013 ووضعت الشركة العارضة الرئيسية لهيكلها في حوض جاف في مارس/آذار 2015.

ويبلغ وزنها حوالي خمسين ألف طن، وطولها 315 مترا وعرضها 75 مترا. وظهرت شاندونغ في التدريبات التي نظمت في بحر جنوب الصين ومضيق تايوان، في محاولة من الحكومة لاستعراض القوة ضد تايوان ودول المنطقة.

وكان من المفترض أصلا أن تدخل شاندونغ الخدمة فعليا في أبريل/نيسان 2019، ولكن تم تأجيلها لأسباب فنية.

وتعد شاندونغ ثاني حاملة طائرات بالصين بعد لياونينغ، وهي حاملة طائرات سوفياتية سابقة تم تحديثها حيث تم شراؤها من أوكرانيا عام 2012.

المصدر : الجزيرة + وكالات