بررتها بالمعاملة بالمثل.. موسكو تطرد دبلوماسييْن ألمانيين

الخارجية الروسية أبلغت السفير الألماني بطرد الدبلوماسيين الألمانيين (رويترز)
الخارجية الروسية أبلغت السفير الألماني بطرد الدبلوماسيين الألمانيين (رويترز)

استدعت الخارجية الروسية الخميس السفير الألماني لديها وأبلغته بقرار طرد دبلوماسييْن ألمانيين لديها؛ ردا على خطوة مماثلة قامت بها برلين في الرابع من الشهر الجاري على خلفية عملية اغتيال استهدفت أحد المقاتلين الشيشانيين السابقين.

وقالت الخارجية الروسية -في بيان لها- إنها انطلقت في قرارها من مبدأ المعاملة بالمثل، وأضاف البيان أن موسكو أمهلت الموظفيْن الألمانيين أسبوعا لمغادرة البلاد.

وفي سياق متصل، وجهت السفارة الألمانية لدى موسكو مذكرة اعتراض للجانب الروسي على هذا القرار.

وكانت برلين قامت بطرد موظفين اثنين في السفارة الروسية لديها بداية الشهر الجاري على خلفية اتهامها موسكو بالتورط في عملية اغتيال المواطن الجورجي الشيشاني الأصل سليم خان خانغو شِفيلي في برلين.

ووقعت عملية الاغتيال في 23 أغسطس/آب الماضي عندما الضحية يتنزه في حديقة عامة، وسرعان ما اعتقلت الشرطة الألمانية المشتبه في قتله.

وخلال الأسبوع الحالي، وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المواطن الجورجي الذي تعرض للاغتيال في برلين بالقاتل، واتهمه بقتل 98 شخصا في هجوم واحد بروسيا في فترة الحرب بالشيشان، كما اتهمه بالتخطيط لهجمات استهدفت مترو الأنفاق في موسكو.

وقال بوتين إن بلاده طلبت مرارا من ألمانيا أن تسلمه لها، لكن الحكومة الألمانية نفت علمها بأي طلبات بهذا الخصوص. وترددت في السابق اتهامات لموسكو بتصفية العديد من المقاتلين الشيشانيين السابقين خارج روسيا.

المصدر : الجزيرة + وكالات