للمرة الثانية خلال أيام.. الاحتلال يقصف مواقع للمقاومة في غزة

غارة إسرائيلية استهدفت قبل أيام موقعا لكتائب القسام في خان يونس جنوبي قطاع غزة (الأناضول)
غارة إسرائيلية استهدفت قبل أيام موقعا لكتائب القسام في خان يونس جنوبي قطاع غزة (الأناضول)

قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم السبت مواقع للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، بحجة الرد على صاروخ فلسطيني أُطلق باتجاه المستوطنات الإسرائيلية القريبة، وذلك للمرة الثانية خلال ثلاثة أيام.

فقد شنت طائرات الاحتلال عدة غارات على موقع لكتائب عز الدين القسام، الذراع العسكرية لحركة حماس، في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع.

وأدى القصف إلى وقوع أضرار مادية دون إصابات. وقبل ذلك ببضع ساعات، استهدفت غارة أخرى مرصدا يعود أيضا لكتائب القسام قرب الشريط الحدودي شمالي القطاع.

كما قصفت مدفعية جيش الاحتلال مرصدا للمقاومة شرق مدينة غزة بعدد من القذائف الصاروخية.

وكان مراسل الجزيرة في فلسطين أفاد بانطلاق صفارات الإنذار في المستوطنات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة بعد قصف المرصد.

ويأتي القصف الإسرائيلي بذريعة الرد على إطلاق قذيفة صاروخية من القطاع، سقطت في منطقة غير مأهولة قرب مستوطنة "رعيم". والأربعاء الماضي، نفذ الاحتلال عدة غارات استهدف بعضها موقعا لحركة حماس في خان يونس، وكان ذلك أيضا بحجة الرد على صاروخين فلسطينيين.

جاء ذلك بعيد استشهاد شاب فلسطيني وجـرح أربعة بعد إطلاق قوات الاحتلال النار على مجموعة من الشباب شرق خان يونس. وقال شهود عـيان إن قوة إسرائيلية أطلقت الرصاص بشكل مباشر تجاه شباب اقتربوا من السياج الفاصل شرق خان يونس.

ويشهد قطاع غزة هدنة هشة عقب التصعيد العسكري الإسرائيلي الأخير الذي خلف 35 شهيدا بينهم قياديان في سرايا القدس، الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي.

المصدر : الجزيرة + وكالات