حكومة الوفاق الوطني الليبية توقع مذكرة تفاهم مع تركيا

أردوغان (يمين) يلتقي السراج في إسطنبول لمدة تزيد عن ساعتين (الجزيرة)
أردوغان (يمين) يلتقي السراج في إسطنبول لمدة تزيد عن ساعتين (الجزيرة)

وقعت حكومة الوفاق الوطني الليبية مع تركيا مذكرة تفاهم في الأمن والحقوق البحرية بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ووزراء الداخلية والدفاع والخارجية في البلدين.

وقال وزير الداخلية في حكومة الوفاق فتحي باشاغا لوسائل إعلام محلية إن الاتفاق يهدف إلى الحفاظ على الأمن وحماية سيادة ليبيا، ويعزز قدرات حكومة الوفاق في مكافحة الإرهاب والهجرة غير النظامية والجريمة، بالإضافة إلى تطوير منظومتي العمل الأمني والتدريب.

من جانبه قال وزير الخارجية في حكومة الوفاق الليبية محمد سيالة إن الاتفاق شمل حماية الحقوق البحرية للبلدين وفق القانون الدولي.

والتقى الرئيس التركي أمس الأربعاء رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في قصر دولما بإسطنبول لما يزيد عن ساعتين بعيدا عن عدسات الكاميرا.

وبسبب العمليات العسكرية في ليبيا، أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس عن وقف الإنتاج بحقل الفيل النفطي جنوبي غربي ليبيا.

وقد أعربت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا عن قلقها إزاء أعمال العنف في حقل الفيل النفطي. وقالت البعثة في تغريدة على تويتر إن هذا الأمر يهدد سلامة موظفي المؤسسة الوطنية للنفط وتسبب في وقف الإنتاج.

كما دعت البعثة إلى الوقف الفوري للعمليات العسكرية بالقرب من حقول النفط لحماية الموظفين والمنشآت.

وقال رئيس المؤسسة مصطفى صنع الله إن طائرة حربية قصفت بوابات الحقل ومجمعا سكنيا داخل الحقل مخصصا لموظفي المؤسسة.

وأضاف صنع الله أن جميع مستخدمي المؤسسة الموجودين بالحقل نُقلوا إلى أماكن آمنة من أجل حمايتهم.

وأكد المسؤول الليبي أن الإنتاج سيبقى متوقفا إلى حين وقف العمليات العسكرية وانسحاب كافة العسكريين.

وتشن قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر منذ أبريل/نيسان الماضي هجوما على العاصمة طرابلس التي تسيطر عليها حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

المصدر : الجزيرة + وكالات