حماس تسلم ردا "إيجابيا" لرئيس لجنة الانتخابات الفلسطينية

هنية أكد على ضرورة توفير الأجواء المناسبة لإجراء الانتخابات وعلى أهمية حرية الرأي (الجزيرة)
هنية أكد على ضرورة توفير الأجواء المناسبة لإجراء الانتخابات وعلى أهمية حرية الرأي (الجزيرة)

سلم رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية رد الحركة المكتوب إلى رئيس لجنة الانتخابات الفلسطينية حنا ناصر خلال لقائهما في غزة، وقال إن الرد إيجابي وإن حماس ستشارك في الانتخابات المزمع تنظيمها.

وأكد هنية خلال مؤتمر صحفي في غزة مع ناصر على ضرورة توفير الأجواء المناسبة لإجراء الانتخابات وعلى أهمية حرية الرأي، كما شدد على ضرورة أن تقام الانتخابات في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس.

وأضاف أن الانتخابات وسيلة يؤمل أن تؤديَ إلى الخروج من المأزق الفلسطيني الراهن، وإنهاء الانقسام الداخلي، وتكوين نظام فلسطيني قائم على الشراكة.

من جانبه، قال رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر إن رد حركة حماس تَوّج رحلات اللجنة المكوكية بين الضفة وغزة، وإن الحركة وافقت على المشاركة في الانتخابات القادمة.

وأوضح أن المشاركة في الانتخابات القادمة قد تزيل الانقسام وتحقق المصالحة.

وكانت حركة حماس اتخذت عدة خطوات لتعزيز الأجواء الإيجابية، منها الإفراج عن 57 موقوفا ومحكوما على خلفية "قضايا أمنية مختلفة" ينتمون إلى حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح).

كما أعلنت الحركة في وقت سابق موافقتها على إصدار الرئيس محمود عباس مرسوما رئاسيا بالدعوة إلى الانتخابات قبل عقد الاجتماع الوطني الذي كانت تطالب بأن يسبق المرسوم.

وقال هنية إن توجه الرئيس عباس إلى أن يسبق مرسومُ الانتخابات الاجتماعَ الوطني، قد لا يكون عقبة أو سببا لتعطيل الانتخابات إذا تم الاتفاق على الأسس والضمانات التي يجب أن تتوافر لإجرائها.

كما أبدى مرونة بإعلانه موافقة حركته على إجراء الانتخابات وفق قانون التمثيل النسبي الكامل، وقال إنه "لن يكون عقبة أمام الانتخابات".

يذكر أن آخر انتخابات تشريعية في فلسطين أجريت عام 2006 وفازت بها حماس، وكانت وفق قانون حدد 75% للتمثيل النسبي و25% للدوائر.

المصدر : الجزيرة