فضح تورط الإمارات.. تحقيق للجزيرة يكشف تفاصيل ملفي الاغتيالات والسجون السرية بعدن

صور من فيلم أحزمة الموت (الجزيرة)
صور من فيلم أحزمة الموت (الجزيرة)

كشف تحقيق للجزيرة تفاصيل ملفي الاغتيالات والسجون السرية بعدن اليمنية عبر محاضر تحقيق وشهادات حصرية.

وبحسب التحقيق الذي حمل عنوان "أحزمة الموت"، فقد أكدت محاضر التحقيق أن المسؤول الأول عن عصابة الاغتيالات في عدن كان يعمل مع الإماراتيين وتحديدا مع "أبو خليفة".

وذكرت محاضر التحقيق التي حصلت عليها الجزيرة أن عناصر من تنظيم القاعدة نفذت عمليات اغتيال بتوجيه من ضباط إماراتيين.

وشهد جنوب اليمن بين عامي 2015 و 2019 ما يزيد عن 100 عملية اغتيال حسب ما وثقته تقارير أممية.

وقالت الباحثة المختصة في الشأن اليمني بجامعة أكسفورد إليزابيث كندال إن معظم عمليات الاغتيال أو محاولات اغتيال أئمة المساجد في عدن نفذها أناس كانوا يقودون درجات نارية، في حين تم تنفيذ بعضها الآخر عن طريق قنابل مزروعة على الطرق، لكن في كلتا الحالتين فإن من قاموا بتنفيذ تلك العمليات كانوا على درجة عالية من الاحتراف.

ولم يجر التحقيق بشأن هذه العمليات بصورة صحيحة من قبل القوات الأمنية، ولم يتم تقديم أي من المسلحين إلى العدالة، واكتفت التقارير بالإشارة إليهم دوما بمسلحين مجهولين.

المصدر : الجزيرة