السراج يطالب موسكو بالتحقيق في مشاركة مقاتلين روس مع حفتر

السراج: حل الأزمة الراهنة في البلاد ليس بتقاسم السلطة (الأوروبية-أرشيف)
السراج: حل الأزمة الراهنة في البلاد ليس بتقاسم السلطة (الأوروبية-أرشيف)

دعا رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج روسيا إلى التحقيق في مشاركة مقاتلين روس إلى جانب قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وطالب السراج في حوار مع وكالة سبوتنيك الروسية موسكو باتخاذ إجراءات لوقف التدخل في حال ثبوته، كما قال إن ليبيا تتطلع إلى أن تلعب موسكو دورا إيجابيا في حل الأزمة.

يذكر أن قوات حفتر تشن منذ الرابع من أبريل/نيسان الماضي هجوما على طرابلس بحجة إنهاء "حكم المليشيات"، بيد أنها لم تتمكن من اختراق أسوار العاصمة.

وأسفرت المواجهات عن مقتل نحو 1100 شخص -بينهم عشرات المدنيين- وإصابة نحو ستة آلاف آخرين، في حين تجاوز عدد النازحين 120 ألف شخص وفق وكالات الأمم المتحدة.

وفي سياق آخر، اعتبر السراج أن حل الأزمة الراهنة في بلاده ليس بتقاسم السلطة، بل بمنح الشعب حقه في اختيار حكامه عبر انتخابات حرة نزيهة تجرى على قاعدة دستورية سليمة.

وفي إجابة عن سؤال بشأن إمكانية دعوته لانتخابات بدون قبول الطرف الآخر، قال إن "الجميع بات يدرك أن لا حل عسكريا للأزمة الليبية، والجهود الدولية المبذولة تسعى لإيجاد مخرج سياسي عبر وقف التدخلات السلبية الأجنبية في الشأن الليبي، وإجراء انتخابات نزيهة تحت إشراف الأمم المتحدة ليقول الشعب كلمته، وهو نفس ما طالبنا ونطالب به".

وتابع "لا يرفض الانتخابات إلا من يريد أن يلغي رأي الشعب ويستحوذ على الحكم".

يشار إلى أن ليبيا تعاني منذ عام 2011 من صراع على الشرعية والسلطة يتركز حاليا بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا ومقرها في طرابلس (غرب)، وبين الحكومة المؤقتة في مدينة البيضاء (شرق) وتتبع مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق والمدعوم من قوات خليفة حفتر.

المصدر : الصحافة الروسية,الجزيرة