بعد أشهر من الغياب.. رئيس الحكومة اليمنية يعود إلى عدن

رئيس الحكومة اليمنية معين عبد الملك (رويترز-أرشيف)
رئيس الحكومة اليمنية معين عبد الملك (رويترز-أرشيف)

عاد رئيس الوزراء اليمني معين عبد الملك برفقة عدد من أعضاء الحكومة إلى العاصمة المؤقتة عدن اليوم الاثنين، في إطار تنفيذ اتفاق الرياض الذي ينص على تقاسم السلطة مع المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.

ووصل عبد الملك قادما من العاصمة السعودية الرياض بعد نحو أسبوعين من توقيع اتفاق الرياض الذي ينص على عودة الحكومة إلى عدن جنوبي اليمن.

وكانت وكالة الأناضول للأنباء قد ذكرت في وقت سابق أن عبد الملك غادر الرياض على متن طائرة خاصة وبرفقته وزراء المالية والكهرباء والتعليم العالي والأوقاف والاتصالات.

في غضون ذلك، نفت قيادة اللواء الرابع-حماية المنشآت التابع للحكومة اليمنية تسلمها مطار عدن الدولي والموانئ والمؤسسات والمقار الحكومية في عدن.

وذكرت قيادة اللواء في بيان أن ما جرى هو عملية تسليم وتسلم بين قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي نفسه.

وأوضح البيان أن ما يجري ليس له علاقة بلواء حماية المنشآت التابع لوزارة الدفاع اليمنية، ولا بقيادة التحالف السعودي الإماراتي.

وينص الاتفاق الذي وقعته الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي في الرياض يوم 5 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري على تشكيل حكومة كفاءات سياسية لا تتعدى 24 وزيرا، على أن يحصل الجنوبيون على 50% من الحقائب الوزارية، كما ينص على إعادة تنظيم القوات العسكرية والأمنية.

وكانت الحكومة اليمنية اضطرت لمغادرة عدن بعد أن قاد المجلس الانتقالي الجنوبي تمردا على سلطاتها في العاصمة المؤقتة ومحافظات جنوبية أخرى في أغسطس/آب الماضي، ورعت السعودية محادثات بين الجانبين لإنهاء الأزمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات