فوزه يقلق المسلمين.. تعرف على رئيس سريلانكا الجديد

أعلنت لجنة الانتخابات في سريلانكا فوز وزير الدفاع السابق غوتابايا راجاباكسا في انتخابات الرئاسة التي أجريت أمس السبت. ومن المقرر أن يؤدي اليمين الدستورية غدا الاثنين في مدينة أنوراد هبورا جنوبي البلاد.

ويعني أداء راجاباكسا (70 عاما) اليمين الدستورية في هذه المدينة المقدسة لدى البوذيين، تأكيده على برنامجه الانتخابي الذي تبنى فيه سيادة الثقافة السنهالية البوذية في البلاد‬.

وكان وزير الدفاع السابق قام بحملة قومية ركز فيها على الأمن بعد اعتداءات استهدفت كنائس مسيحية  يوم 21 أبريل/نيسان الماضي وأودت بحياة 269 شخصا.

وتلقي الحكومة باللوم على سريلانكيين مرتبطين بجماعة إسلامية توصف بالمتطرفة.

ويتخوف بعض مسلمي سريلانكا من تداعيات فوز راجاباكسا، خصوصا وسط تعرضهم لهجمات جماعية إثر تلك الاعتداءات.

وفيما يلي أهم المعلومات المتوافرة عن الرئيس الجديد:
- ولد غوتابايا راجاباكسا يوم 2 يونيو/حزيران 1949 في بالاتوا بمقاطعة ماتارا.
-
تلقى تعليمه الابتدائي والثانوي في معهد آناندا بالعاصمة كولومبو.
-
نشأ في عائلة سياسية، إذ تقلد والده عدة مناصب في الدولة، كما كان نائبا في البرلمان وناشطا سياسيا مستقلا في البلاد.
- التحق بالجيش السريلانكي عام 1971 إلى العام 1992 ووصل إلى رتبة مقدم.
- أكمل تعليمه العالي وحصل على شهادة الماجستير في الدراسات الدفاعية من جامعة مدراس عام 1983. كما حصل على شهادة في تكنولوجيا المعلومات من جامعة كولومبو عام 1992.
- في ال
عام 1998 هاجر مع عائلته إلى الولايات المتحدة، ثم عاد إلى سريلانكا عام 2005 عندما فاز أخوه ماهندا برئاسة البلاد.
-
في العام نفسه، عُين وزيرا للدفاع وللتنمية الحضرية، وبقي في منصبه حتى العام 2015.
-
من أبرز ما قام به إنهاء الحرب الأهلية في سريلانكا بعد 30 عاما من النزاع مع متمردي التاميل، وتعتبره الأغلبية السنهالية بطلا قوميا.

المصدر : الجزيرة