بعد البريكست.. جونسون يتوعد بمعاملة الأوروبيين مثل المهاجرين

لندن اتخذت قرار الخروج من الاتحاد بموجب استفتاء شعبي يوم 23 يونيو/حزيران 2016 (رويترز)
لندن اتخذت قرار الخروج من الاتحاد بموجب استفتاء شعبي يوم 23 يونيو/حزيران 2016 (رويترز)

قال رئيس الوزراء وزعيم حزب المحافظين البريطاني بوريس جونسون إن المواطنين الأوروبيين سيعاملون معاملة المهاجرين في بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي.

وأوضح جونسون في بيان للحزب أن سياسة الهجرة لفترة ما بعد البريكست ستساوي بين الأوروبيين والمهاجرين من حيث المعاملة والإجراءات.

وأضاف أن خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي فرصة جديدة لتحقيق المساواة بين جميع القادمين إلى بريطانيا.

من جهة أخرى قال مراسل الجزيرة العياشي جابو إن هذا النظام الذي ستعتمده بريطانيا في حال فاز حزب المحافظين بالانتخابات المقبلة يحاكي النموذج الأسترالي الذي يحاول أن يجتذب الكفاءات العالية من دول أخرى.

غير أنه أكد أن تطبيق هذا الأمر ستعترضه مشاكل كبيرة بسبب اعتماد الاقتصاد البريطاني على اليد العاملة البسيطة خصوصا القطاع الزراعي والصحي، وفي ذلك علاقة تاريخية طويلة المدى بالاتحاد الأوروبي.

أول الغيث بولندا
وفي السياق، فاق عدد العمال البولنديين العائدين إلى بلادهم نظراءهم المغادرين للمرة الأولى خلال قرن نتيجة للمخاوف من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وكانت المغادرة الجماعية من بريطانيا السبب وراء إجمالي التراجع. 

يُشار إلى أن لندن اتخذت قرار الخروج من الاتحاد بموجب استفتاء شعبي أجري يوم 23 يونيو/حزيران 2016، وبدأت بعده مفاوضات مع بروكسل، عبر تفعليها للمادة 50 من اتفاقية لشبونة التي تنظم إجراءات الخروج من الاتحاد.

وكان من المقرر أن تغادر بريطانيا رسميا يوم 29 مارس/آذار الماضي، لكن تم التأجيل جراء عدم التوصل إلى اتفاق نهائي ينظم تلك العملية إثر رفض البرلمان.

المصدر : الجزيرة + وكالات