عـاجـل: اللجنة القضائية في مجلس النواب الأمريكي تقر الاتهامات الموجهة لترمب لمحاكمته برلمانيا في قضية أوكرانيا

تفجير في الباب بريف حلب وتركيا تتهم حزب العمال الكردستاني

من موقع انفجار السيارة المفخخة أمام مركز انطلاق الحافلات في مدينة الباب (الأناضول)
من موقع انفجار السيارة المفخخة أمام مركز انطلاق الحافلات في مدينة الباب (الأناضول)

أفاد مصدر طبي سوري بمقتل أكثر من 18 شخصا وإصابة ثلاثين آخرين جراء انفجار سيارة مفخخة أمام مركز انطلاق الحافلات في مدينة الباب بريف حلب الشرقي اليوم السبت.

وقال مصدر طبي في مستشفى الباب الكبير، إن أعداد القتلى والجرحى توزعت على مستشفيات الباب الكبير والفارابي والميداني، مشيرا إلى أن من بين الضحايا ثلاثة عناصر من شرطة الكراج.

وأضاف المصدر -الذي طلب عدم ذكر اسمه- "هناك الكثير من الأشلاء التي لم يتم التعرف عليها حتى الآن لشدة الانفجار، وأصيب أغلب سكان المبنى بجروح وهم في منازلهم بسبب الزجاج والركام".

من جهته، قال مصدر مقرب من الجيش الوطني السوري المعارض إن كاميرات المراقبة أظهرت انفجار سيارة من نوع (فان) محملة بكمية كبيرة من المواد المتفجرة أمام مدخل الكراج عند نقطة التفتيش.

وأضاف المصدر أن شرطة الباب عثرت على عبوة ناسفة أمام مركز يسمى البيت الحمصي، وهو مكان تجمع أبناء مدينة حمص وسط المدينة تقريبا، إضافة إلى العثور على خمس عبوات ناسفة في بلدتي الراعي وعزاز الغندور وانفجرت واحدة دون وقوع أضرار.

من جانبها، وجهت وزارة الدفاع التركية أصابع الاتهام إلى حزب العمال الكردستاني، معتبرة أنه يواصل استهداف المدنيين الأبرياء باستخدام وسائل تنظيم الدولة الإسلامية نفسها، جاء ذلك في بيان نشرته اليوم عقب التفجير. 

يذكر أن تركيا نفذت عملية الشهر الماضي شمال شرق سوريا، تمكنت بموجبها من السيطرة على شريط حدودي بطول 120 كلم قرب حدودها، ولا تزال تخوض مواجهات مستمرة هناك رغم إعلانها تعليق هجومها إثر اتفاقين أبرمتهما مع واشنطن وموسكو.

المصدر : وكالات