الجبواني: اتفاق الرياض يسعى للإطاحة بكل من وقف مع الدولة اليمنية

الجبواني اعتبر أن التحالف العسكري السعودي الإماراتي فشل في معالجة ملف الحدود مع الحوثيين (الجزيرة)
الجبواني اعتبر أن التحالف العسكري السعودي الإماراتي فشل في معالجة ملف الحدود مع الحوثيين (الجزيرة)

قال وزير النقل في الحكومة اليمنية صالح الجبواني إن اتفاق الرياض يسعى للإطاحة بكل من وقف مع الشرعية والدولة اليمنية من وزراء ومحافظين ومديري أمن وقادة وحدات عسكرية.

واستغرب الجبواني من قرار حكومة بلاده التضحية بكل من وقف مع الشرعية، وتعيين من تواطؤوا مع مشروع الإمارات التدميري، حسب تعبيره.

واعتبر أن التحالف العسكري السعودي الإماراتي- الذي فشل في معالجة ملف الحدود مع الحوثيين- يريد أن ينجح في عدن بعد إفراغه للدولة وتسليمها لمليشيات ومرتزقة، على حد وصف الوزير.

وأضاف الجبواني -في لقاء مع نشطاء يمنيين في محافظة المهرة شرق اليمن حصلت الجزيرة عليه- أن التحالف سيدفع الثمن مقابل هذا التوجه.

وكان وزير الداخلية أحمد الميسري انتقد ممارسات القوات السعودية بمحافظة المهرة شرقي اليمن، محذرا من تكرار سيناريو انقلاب مدينة عدن جنوبي البلاد، مضيفا أن الانقلاب خرج من حضن التحالف السعودي الإماراتي وقادته أبو ظبي.

ووصف الميسري -في كلمة له خلال اجتماع بمدينة العيضة مع وجهاء ومشايخ عشائر المهرة- الممارسات السعودية في تلك المحافظة بالسلبية داعيا إلى تصحيحها.

وحذر الوزير من أن يكون وجود قوات التحالف بالمهرة "مصدرا لمشاكل محافظة مسالمة ومستقرة" وأن تتكرر تجربة انقلاب عدن في المهرة المحاذية للحدود مع سلطنة عُمان.

وقال أيضا إن الرياض منزعجة من زيارته رفقة الجبواني إلى محافظة المهرة، مضيفا "هل يعقل أن يأتي جارك ويقول ماذا تفعل في دارك؟! إنها مأساة".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ناقش “الاتجاه المعاكس” بحلقة (2019/11/12) جدوى الاتفاق الموقع بالرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، والمسمى “اتفاق الرياض”. وتساءلت: هل يكون الاتفاق تمهيدا للحل في اليمن أم مقدمة للتقسيم؟

طالب وزير الداخلية اليمني بمنع أي تجاوز سعودي إماراتي، وذلك بالتزامن مع نجاته ووزير والنقل من محاولة اغتيال، بينما رفض المعتصمون بالمهرة أي اتفاق لا يتضمن خروج “الاحتلال السعودي والإماراتي”.

29/10/2019
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة