دون كشف اسمه.. النهضة تختار مرشحها لرئاسة الحكومة التونسية

صورة نشرها الموقع الإلكتروني لحركة النهضة لاجتماع مجلس شورى الحركة الذي اختار اليوم مرشحا لرئاسة الحكومة
صورة نشرها الموقع الإلكتروني لحركة النهضة لاجتماع مجلس شورى الحركة الذي اختار اليوم مرشحا لرئاسة الحكومة

قال رئيس مجلس شورى حزب حركة النهضة التونسية عبد الكريم الهاروني اليوم إن الحركة اختارت مرشحا منسجما مع مواقفها وبرنامجها الحكومي لرئاسة الحكومة.

وأضاف الهاروني أن رئيس الحركة راشد الغنوشي سينقل اسم المرشح -الذي لم يكشف عنه- إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد، ليتم تكليفه الشخصية بمشاورات الحكومة.

وقال المتحدث نفسه في مؤتمر صحفي عقب انعقاد الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس شورى الحركة إن الشخصية التي وقع الاختيار عليها لقيادة الحكومة هي التي ستجري مشاورات رسمية مع مختلف الأطراف المعنية بهدف تشكيل الحكومة.

ولفت الهاروني إلى أن اختيار الشخصية التي ترشحها النهضة جاء حصيلة مشاورات مع أطراف سياسية ومنظمات وطنية لم يحددها، وأضاف أن الحركة ناقشت عشرة أسماء رشحت للمنصب، تجمع بينها الكفاءة والنزاهة والخبرة في الدولة والتعامل مع مختلف دواليبها.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر تونسية وصفتها بالمقربة من مفاوضات تشكيل الحكومة أسماء ست شخصيات مرشحة بقوة لرئاسة الحكومة، ويتعلق الأمر بكل من: منجي مرزوق، وتوفيق الراجحي، وفاضل عبد الكافي، والحبيب كراولي، ومروان العباسي، وإلياس الفخفاخ.

رئاسة البرلمان
ويأتي اختيار حركة النهضة لمرشحها لرئاسة الحكومة بعد يوم فقط من انتخاب البرلمان التونسي الجديد رئيس الحركة راشد الغنوشي رئيسا له، وذلك في أول جلسة عامة له. وجاء انتخاب الغنوشي بعد أن دعمه حزب قلب تونس في التصويت، مما يفتح الطريق لائتلاف محتمل بين الحزبين في تشكيل الحكومة.

وكانت حركة النهضة فازت في الانتخابات التشريعية التي أجريت في 6 أكتوبر/تشرين الأول الماضي بالمركز الأول بـ52 مقعدا من أصل 217، وجاء حزب قلب تونس ثانيا بـ38 مقعدا.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة