بُترت ساق أحدهم.. إصابة جنود إيطاليين في تفجير شمالي العراق

جندي إيطالي في مدينة الناصرية جنوبي العراق عام 2006 (رويترز)
جندي إيطالي في مدينة الناصرية جنوبي العراق عام 2006 (رويترز)

قال الجيش الإيطالي إن خمسة من جنوده أصيبوا جراء انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور مركبتهم في بلدة مخمور بمحافظة نينوى شمالي العراق، وأضاف أن ثلاثة منهم في حالة خطيرة.

وكانت المركبة تقل قوات إيطالية خاصة. وقالت شبكة الإذاعة والتلفزيون الوطنية الإيطالية "راي" إن مروحيات أميركية نقلت الجرحى إلى مستشفى عسكري في بغداد، حيث أجريت جراحة لبتر ساق أحدهم.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر أمني قوله إن الهجوم وقع في بلدة مخمور جنوب الموصل في محافظة نينوى.

وقال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو إن "رجالنا كانوا يدربون قوات الأمن العراقية على قتال تنظيم الدولة الإسلامية"، وأضاف "أتابع الموقف بأسف وقلق". من جهتها، أعلنت نيابة روما أنها فتحت تحقيقا في "اعتداء ذي بعد إرهابي".

ويأتي الهجوم قبل ثلاثة أيام من حلول الذكرى السنوية 16 لهجوم وقع في مدينة الناصرية جنوبي العراق، وأسفر عن مقتل 18 عسكريا إيطاليا ومدني إيطالي واحد وتسعة مدنيين عراقيين، وذلك إبان الغزو الأجنبي الذي قادته الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات