بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. وسم "السيسي_ضيع_مية_النيل" يتصدر تويتر

نسبة الإجهاد المائي في مصر بلغت 140% (الأوروبية)
نسبة الإجهاد المائي في مصر بلغت 140% (الأوروبية)
 محمد سيف الدين-القاهرة

عمت حالة من الغضب بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بعد إعلان مصر السبت الماضي فشل المفاوضات بشأن سد النهضة الإثيوبي.

ومن خلال وسم "السيسي_ضيع_مية_النيل" الذي تصدر قائمة الأعلى تداولا "الترند" عبر النشطاء عن غضبهم، محملين الرئيس المصري المسؤولية الكاملة لما آلت إليه المفاوضات، وفيما يلي عدد من التغريدات.

 

 

 

 

والسبت، أعلنت وزارة الموارد المائية المصرية -عقب اجتماع لوزراء الموارد المائية لكل من مصر والسودان وإثيوبيا في العاصمة السودانية الخرطوم- أن مفاوضات سد النهضة وصلت لطريق مسدود نتيجة تشدد الجانب الإثيوبي.

وفي وقت لاحق، علق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على ما آلت إليه المفاوضات عبر تغريدة على تويتر أكد فيها أن "بلاده بكل مؤسساتها ملتزمة بحماية الحقوق المائية المصرية في مياه النيل". 

وهناك توقعات بحرمان مصر من 15 مليار متر مكعب سنويا من حصتها في مياه نهر النيل حال انتهاء إثيوبيا من ملء خزان سد النهضة (74 مليار متر مكعب) على مدار 5 سنوات.

وتبلغ حصة مصر من مياه نهر النيل 55 مليار متر مكعب سنويا، ويوفر النهر نحو 90% من احتياجات البلاد من المياه، في حين تأتي النسبة المتبقية من المياه الجوفية والأمطار وتحلية مياه البحر.

ومطلع شهر سبتمبر/أيلول الماضي أوضح وزير الموارد المائية والري المصري الدكتور محمد عبد العاطي أنه "مقابل نقص حصة مصر من مياه النيل 1% سيتم هلاك نحو 100 ألف فدان".

ووفق تقديرات حكومية سابقة، بلغت نسبة الإجهاد المائي في مصر 140%، مما يعني أن حصة المواطن المصري من مياه النيل انخفضت لنحو 600 متر مكعب سنويا بعدما كانت 2500، وهذه النسبة تعتبر أقل 40% من خط الفقر المائي الذي حددته الأمم المتحدة عند 1000 متر مكعب للفرد سنويا.

المصدر : الجزيرة