تعود للحرب العالمية الثانية.. تحطم مقاتلة أميركية يودي بحياة سبعة أشخاص

تحطم طائرة خاصة في ولاية تبنيسي الأميركية في أغسطس/آب الماضي (رويترز-أرشيف)
تحطم طائرة خاصة في ولاية تبنيسي الأميركية في أغسطس/آب الماضي (رويترز-أرشيف)

أسفر تحطم مقاتلة تعود للحرب العالمية الثانية، قرب مطار دولي في ولاية كونيتيكت شمال شرقي الولايات المتحدة، أمس الأربعاء عن مقتل سبعة أشخاص، وفق مسؤول بالولاية.

وقال المسؤول إن طائرة من طراز "بي 17" تعود إلى الحرب العالمية الثانية على متنها 13 شخصا، تحطمت في مطار هارتفورد بعد أن واجهت مشكلة ميكانيكية عند الإقلاع.

وأضاف المسؤول الذي تحدث بشرط عدم ذكر اسمه، أن سبعة أشخاص على الأقل لقوا مصرعهم.

وقال مسؤولون بالمطار إن الطائرة تابعة لمؤسسة "كولينغز"، وهي مجموعة تعليمية تنظم معرضًا للطائرات الكلاسيكية على أرض مطار برادلي الدولي هذا الأسبوع.

وأفاد مسؤول آخر في الولاية أمس بأن الحادث أسفر عن مقتل خمسة أشخاص في حصيلة أولية، قبل أن يرتفع إلى سبعة.

كما أفاد مسؤولون وشهود عيان بأن الطائرة ذات الدفع الرباعي التي تعمل بمحركات مروحية جاهدت للتحليق في الهواء، ثم اقتحمت ورشة صيانة في مطار برادلي الدولي عندما دار الطيارون للخلف من أجل الهبوط.

وقال مفوض السلامة العامة في كونيتيكت، جيمس روفيلا، بعد ساعات من تحطم الطائرة، إن بعض من كانوا على متنها أصيبوا بحروق شديدة، وأنه "من الصعب للغاية تحديد هوية الضحايا".

وقالت السلطات إنه تم نقل ستة أشخاص على الأقل إلى المستشفى، ثلاثة منهم أصيبوا بجروح خطيرة، كما أصيب شخص كان واقفا على الأرض.

وفي وقت سابق، قال شون موهيني، المتحدث باسم مستشفى مدينة هارتفورد عاصمة الولاية، إن ستة أشخاص كانوا على متن الطائرة نقلوا إلى المستشفى.

وعلى إثر الحادث اندلع حريق تصاعدت منه أعمدة دخان سوداء بالقرب من المطار، في الوقت الذي وصلت فرق الطوارئ إلى موقع الحادث.

المصدر : وكالات