كيف ستتعامل واشنطن مع جثة البغدادي؟

قوة خاصة أميركية قتلت البغدادي في عملية سرية بقرية باريشا في إدلب شمالي سوريا (الأناضول)
قوة خاصة أميركية قتلت البغدادي في عملية سرية بقرية باريشا في إدلب شمالي سوريا (الأناضول)

قال مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبرايان إنه سيتم التعامل مع جثة زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي بنفس الطريقة التي تعاملت فيها الولايات المتحدة مع جثة زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

وأوضح أوبرايان في مقابلة مع شبكة "أن بي سي" الأميركية أنه "سيتم التعامل مع جثته على نحو ملائم، وأن الرئيس (الأميركي) قال إن البغدادي مات بعدما فجر نفسه".

وأكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الأحد مقتل البغدادي في عملية سرية نفذتها قوات أميركية ليل السبت الأحد في قرية باريشا بمحافظة إدلب شمالي غربي سوريا.

وقال ترامب إن البغدادي قتل بعد أن فجر سترة ناسفة كان يرتديها عقب حشره في نفق أسفل المجمع السكني الذي كان يسكن فيه، مشيرا إلى أنه قتل مع ثلاثة من أطفاله.

وقال إنه تم التعرف على هوية زعيم تنظيم الدولة من خلال نتائج اختبارات أجريت بعد العملية، مشيرا إلى أن القوات الأميركية ظلت في الموقع لمدة ساعتين تقريبا.

وأكد ترامب أنه تم الحصول على وثائق حساسة بعد مقتل البغدادي، مشددا على أن بلاده ستواصل "تعقب باقي الإرهابيين من أعضاء تنظيم الدولة".

المصدر : الجزيرة