اعتقال المشتبه به.. جريحان في إطلاق نار بمسجد جنوب فرنسا

إطلاق نار في محيط مسجد في مدينة بايون بجنوب فرنسا (رويترز)
إطلاق نار في محيط مسجد في مدينة بايون بجنوب فرنسا (رويترز)

أصيب رجلان في السبعينيات من عمرهما بإصابات خطيرة إثر إطلاق النار على مسجد في مدينة بايون بجنوب فرنسا، فيما تم اعتقال المسلح المشتبه به، حسبما قالت السلطات المحلية.

من جهته، قال مصدر في الشرطة إن الرجل المُسن الذي أطلق الرصاص له صلات باليمين المتطرف.

وقال مصدر آخر مطلع إن المهاجم كان مرشحا عن حزب التجمع الوطني بزعامة مارين لوبان في عام 2015.    

وجاء في بيان لمديرية الشرطة أن الضحيتين حاولا منع المهاجم من إشعال النار في باب المسجد فقام بإطلاق النار عليهما.

وأوضح البيان أن المهاجم أشعل بعد ذلك النار في سيارة وهو يغادر المكان ولكن الشرطة اعتقلته في وقت لاحق من منزله، وعُثر على سلاح ناري وأسطوانة غاز في سيارته.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن المسجد الكبير في باريس انسحابه من لجان المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، احتجاجا على عدم دعوة عميده دليل بوبكر لحضور مراسم تبادل التهاني بمناسبة العام الجديد، التي يترأسها الرئيس ماكرون.

“ميثاق الإمام” وثيقة أصدرها معهد مسجد باريس في فرنسا، واعتمدها المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، تتضمن مجموعة من الضوابط، وتهدف إلى مساعدة المساجد على مواجهة ما يسمى “الخطاب المتطرف”.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة