عـاجـل: الناطق باسم حماس: ننسق مع جميع فصائل المقاومة الفلسطينية بشأن الرد على جرائم الاحتلال

لليوم الثالث الأمطار تغرق مصر.. ارتفاع الوفيات وتعطيل الملاحة البحرية والدراسة بالإسكندرية

مصر تشهد منذ أيام أمطارا غزيرة أدت لفيضانات وسقوط ضحايا (الأوروبية)
مصر تشهد منذ أيام أمطارا غزيرة أدت لفيضانات وسقوط ضحايا (الأوروبية)

محمد سيف الدين-القاهرة

لليوم الثالث على التوالي، تتعرض مصر لحالة من الطقس السيئ أودت بحياة نحو عشرين شخصا جراء سقوط الأمطار الغزيرة، وخاصة في المدن الساحلية ووسط وشمال سيناء.

وتنوعت أسباب الوفاة ما بين حوادث الطرق نتيجة غرق الشوارع، والصعق بالكهرباء جراء انكشاف الأسلاك بأعمدة الإنارة، والسقوط من أعلى أسطح المنزل أثناء إزالة مياه الأمطار.

وتعرضت محافظة الإسكندرية (شمالي مصر) صباح الجمعة لموجة من الطقس السيئ وهطول غزير للأمطار، أدت لغرق الشوارع، كما أوقفت حركة الملاحة البحرية في مينائي الإسكندرية والدخيلة.

وحرصا على أمن وسلامة الطلاب، قرر محافظ الإسكندرية الدكتور عبد العزيز قنصوه تعطيل الدراسة اليوم السبت في جميع مدارس المحافظة، نظرا لعدم استقرار الأحوال الجوية.

ومن جهتها، حذرت هيئة الأرصاد الجوية من استمرار سقوط الأمطار على المحافظات الساحلية بمصر وشمال ووسط سيناء، مؤكدة أنها ستكون غزيرة ورعدية وتصل لحد السيول.

وفي هذا الصدد، ناشد مجلس الوزراء المصري المواطنين في السواحل الشمالية والدلتا ومدن القناة وشمال ووسط سيناء، التزام المنازل أمس الجُمعة وعدم الخروج إلا في حالات الضرورة القصوى، وذلك حرصا على سلامتهم ومنعا للتكدسات المرورية، ولإتاحة الفرصة للجهات المعنية لإزالة الكميات المتراكمة جراء سقوط الأمطار الغزيرة المتوقعة.

وطالب مجلس الوزراء -في بيان له مساء الخميس- المواطنين أيضا بتجنب التواجد تحت اللوحات الإعلانية أو بجانب أعمدة الإنارة وأكشاك الكهرباء أو أسفل البلكونات القديمة.

وخلال اليومين الماضيين، لقي عدد من الأشخاص مصرعهم جراء الصعق بالكهرباء إثر سقوط الأمطار على أعمدة الإنارة، مما دفع بعض الشباب لتغطية تلك الأعمدة بالأكياس والمواسير البلاستيكية، وذلك لحماية الأطفال من تعرضهم للصعق الكهربائي بسبب الأمطار.

وتبرر الحكومة المصرية غرق الشوارع بعدم قدرتها المالية على بناء شبكة لتصريف الأمطار، مما دفع رواد مواقع التواصل الاجتماعي لتدشين وسم "شوارعنا أولى من قصورك"، مستنكرين تلك التصريحات التي وصفوها بـ"الصادمة".

المصدر : الجزيرة