بعد شهرين على خروجهما الإجباري من عدن.. وزيران بحكومة هادي يعودان لليمن

الميسري (يسار) والجبواني أثناء نزولهما من الطائرة في مطار سيئون الدولي بحضرموت (الجزيرة)
الميسري (يسار) والجبواني أثناء نزولهما من الطائرة في مطار سيئون الدولي بحضرموت (الجزيرة)

وصل نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري ووزير النقل صالح الجبواني في وقت مبكر اليوم السبت إلى مطار سيئون الدولي بمحافظة حضرموت شرقي اليمن.

وتأتي عودتهما بعد أكثر من شهرين على خروجهما الإجباري بعد سيطرة قوات الحزام الأمني وقوات المجلس الانتقالي المدعومتين من الإمارات على العاصمة المؤقتة عدن.

وحين سيطرت قوات المجلس الانتقالي على عدن في أغسطس/آب الماضي، تم إجلاء الوزيرين الميسري والجبواني مع آخرين إلى المملكة السعودية.

وعاد الوزيران في وقت تفيد فيه تقارير بأن الرياض تسعى لتسوية في عدن من خلال دمج المجلس الانتقالي بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، وتقليص النفوذ الإماراتي.

وكان الميسري والجبواني نددا عقب انقلاب عدن بتصرفات أبو ظبي، وطالبا بإبعادها من التحالف الذي تقوده السعودية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري إن الحكومة اليمنية لن تتحاور مع المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، الذي انقلب على الحكومة اليمنية بعدن، مؤكدا قدرة الشرعية على استعادة العاصمة المؤقتة.

طالب حزب التجمع اليمني للإصلاح بعودة الحكومة وقادة الدولة إلى ممارسة مهامهم من الأراضي اليمنية لملامسة هموم الشعب، وتقديم الخدمات وإزالة المعوقات التي تمنع عدن من التحول لعاصمة مؤقتة حقيقية.

المزيد من حكومات
الأكثر قراءة