هل سعت إدارة ترامب لترحيل المعارض التركي فتح الله غولن؟

السلطات التركية تتهم غولن بتدبير محاولة الانقلاب عام 2016 (رويترز)
السلطات التركية تتهم غولن بتدبير محاولة الانقلاب عام 2016 (رويترز)

نقلت صحيفة واشنطن بوست -عن مسؤولين حاليين وسابقين في الإدارة الأميركية- قولهم إن رودي جولياني المحامي الخاص للرئيس دونالد ترامب حثه سرا على ترحيل المعارض التركي فتح الله غولن (زعيم جماعة الخدمة) من الولايات المتحدة.

ووفقا لهؤلاء المسؤولين فإن جولياني أثار القضية مرارا في أحاديثه مع ترامب خلال زيارات للبيت الأبيض، ونقلت الصحيفة عن مسؤول سابق أن إصرار جولياني على القضية أثار مخاوف بعض العاملين بالبيت الأبيض من أنه كان يطرح القضية نيابة عن الحكومة التركية.

ونقلت واشنطن بوست عن أشخاص مطلعين قولهم إن الرئيس ترامب بدا متقبلا للفكرة، وسأل مستشاريه عن وضع غولن.

وأشارت إلى أن مسؤولي الإدارة أجمعوا على معارضة الفكرة قائلين لترامب إن هذه الخطوة قد تنتهك العملية القضائية وتضره على الصعيد السياسي، موضحة أن جولياني رفض التعليق ووصف الأحاديث التي نقلتها الصحيفة بالهراء.

وتتهم السلطات التركية غولن بتدبير محاولة الانقلاب عام 2016 والضلوع فيها، وألقت القبض على عشرات الآلاف من أتباعه إثر ذلك، وينفي زعيم جماعة الخدمة الاتهامات التي تحمّله المسؤولية عن محاولة الانقلاب التي قتل فيه أكثر من 240 شخصا.

المصدر : الجزيرة