محاكمة ترامب.. الديمقراطيون يتخذون إجراءات جديدة ونصف الأميركيين مع عزل الرئيس

أكثر من نصف الأميركيين يؤيدون إجراءات عزل ترامب وفقا لاستطلاعات الرأي (رويترز)
أكثر من نصف الأميركيين يؤيدون إجراءات عزل ترامب وفقا لاستطلاعات الرأي (رويترز)

طالب عشرة أعضاء ديمقراطيين في مجلس الشيوخ، يقودهم عضو لجنة العلاقات الخارجية بوب منينديز وزير الخارجية مايك بومبيو بتوضيح أسباب ودوافع إقالة السفيرة الأميركية السابقة في أوكرانيا ماري يوفانوفيتش على خلفية ما تسرب عن ضغوط مارسها كل من محامي الرئيس ترامب وابنه لإقالتها بسبب موقفها المتسق مع ما كشفه المخبرون لاحقا.

وطالب الأعضاء بومبيو في رسالة بالتوقف عن عرقلة شهادة السفيرة في مجلس النواب وحمايتها من الانتقام السياسي.

كما استدعت لجان مجلس النواب العاملة على المحاكمة البرلمانية للرئيس ترامب وزير الطاقة ريك بيري للتحقيق في تورطه بالقضية، في غضون ذلك استدعت لجان الرقابة والاستخبارات والشؤون الخارجية بمجلس النواب رجلي أعمال أوكرانيين متهمين بالمشاركة في تمويل حملة الرئيس ترامب الانتخابية، وبمساعدة رودي جولياني محامي ترامب في مساعي فتح تحقيق بشأن المرشح المحتمل للرئاسيات جو بايدن وأنشطته في أوكرانيا.

وثائق من وزير الطاقة
وفي السياق ذاته، طالب نواب ديموقراطيون بأن يُزودهم وزير الطاقة الأميركي ريك بيري بوثائق، في إطار التحقيق الهادف إلى عزل الرئيس دونالد ترامب.

ووجه رؤساء ثلاث لجان في مجلس النواب مذكرة رسمية إلى بيري تُلزمه بأن يُقدم إليهم تلك المستندات بحلول 18 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقال رؤساء لجان الاستخبارات آدم شيف والشؤون الخارجية إليوت إنغل ومراقبة السلطة التنفيذية إيلايجا كامينغز "إذا ما رفضتم الامتثال لهذه المذكرة، حتى لو بناء على طلب الرئيس أو البيت الأبيض، فسيكون هذا دليلا على عرقلة عمل الكونغرس ويُمكن استخدامه ضدكم وضد الرئيس".

وأضافوا متوجهين إلى الوزير "لقد أثارت تقارير في الآونة الأخيرة، تساؤلات بشأن أي دورٍ محتمل لكم في نقل رسالة الرئيس (..) إلى نظيره الأوكراني"، في إشارة إلى المحادثة الهاتفية بين دونالد ترامب وفولوديمير زيلينسكي.

وأعلن زيلينسكي الخميس أنه لم يتعرض لأي "ابتزاز" من ترامب الذي تحوم حوله شبهات في الولايات المتحدة بأنه علق مساعدة عسكرية لكييف مقابل قيامها بالتحقيق حول نجل منافسه السياسي جو بايدن.

تأييد لإجراءات العزل
من جهة أخرى، كشف استطلاع للرأي أن أكثر من نصف الأميركيين يؤيدون إجراءات عزل الرئيس دونالد ترامب.

وأفاد الاستطلاع الذي أجرته شبكة فوكس نيوز، الخميس، بأن 51% ممن شملهم الاستطلاع، أبدوا تأييدهم للتحقيق الذي يجريه مجلس النواب لعزل ترامب.

وأوضح الاستطلاع أن 40% أبدوا رفضهم لتلك الإجراءات، وقال 21% إن ترامب لم يفعل شيئا خاطئا.

ووصف 20% التحقيق بأنه مدفوع بأسباب سياسية، بينما قال 15% إنهم لا يصدقون المزاعم الواردة في ذلك التحقيق ضد ترامب.

وشمل الاستطلاع عينة من 1003 ناخبين مسجلين وجرى خلال الفترة من 6 إلى 8 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، مع هامش خطأ أقل أو أكثر من ثلاث نقاط مئوية.

وكشف البيت الأبيض أخيرا فحوى مكالمة هاتفية أجراها ترامب مع نظيره الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، في 25 يوليو/تموز الماضي، لتهنئته بفوزه بالانتخابات الرئاسية.

المصدر : الجزيرة + وكالات