مادورو يبدي استعداده للتفاوض مع المعارضة وإجراء انتخابات مبكرة

مادورو أعرب عن استعداده للقاء الرئيس الأميركي (رويترز)
مادورو أعرب عن استعداده للقاء الرئيس الأميركي (رويترز)

أبدى الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الأربعاء استعداده لتنظيم انتخابات تشريعية مبكرة والتفاوض مع المعارضة، رافضا في المقابل إجراء انتخابات رئاسية جديدة؛ فيما يعتزم معارضوه النزول مجددا إلى الشارع.

وقال مادورو في مقابلة مع وكالة "ريا نوفوستي" الروسية الرسمية للأنباء إنه سيكون جيدا إجراء انتخابات تشريعية في مرحلة مبكرة، "وسيكون ذلك شكلا جيدا من النقاش السياسي، وحلا جيدا من خلال التصويت الشعبي".

وأعلن الرئيس الفنزويلي استعداده للجلوس على طاولة مفاوضات مع المعارضة، "لإجراء محادثات من أجل خير فنزويلا، من أجل السلام ومستقبلها".

كما أعلن أيضا أنه مستعدّ للتحدث شخصيا مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب "بشكل علني في الولايات المتحدة أو في فنزويلا، حيث يريد ومهما كان البرنامج".

من جهة أخرى، أكد مادورو أنه طلب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعما دبلوماسيا وسياسيا في الأمم المتحدة، وقال إن بلاده تخطط لمواصلة الحصول على أسلحة أكثر تطورا من روسيا.

في المقابل، طلب المعارض الفنزويلي خوان غوايدو من الاتحاد الأوروبي الأربعاء فرض "مزيد من العقوبات" على نظام الرئيس مادورو، وقال في مقابلة مع صحيفة "بيلد" الألمانية "نحن في دكتاتورية ويجب أن يُمارس ضغط"، منددا بنظام "فاسد تماما".

وفي تغريدة له، قال الرئيس الأميركي إن نيكولاس مادورو مستعد للتفاوض مع المعارضة في فنزويلا عقب العقوبات الأميركية وقطع إيرادات النفط عنه، مضيفا أن غوايدو مستهدف من المحكمة الدستورية العليا في فنزويلا.

وكانت المحكمة العليا الفنزويلية منعت زعيم المعارضة من مغادرة فنزويلا وجمدت حساباته المصرفية، وقال رئيس المحكمة مايكل مورينو إن غوايدو "ممنوع من مغادرة البلاد حتى انتهاء التحقيق"، مشيرا إلى أن المحكمة قررت أيضا تجميد حساباته المصرفية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

منعت المحكمة العليا الفنزويلية زعيم المعارضة خوان غوايدو -الذي نصب نفسه رئيسا انتقاليا للبلاد- من مغادرة فنزويلا وجمّدت حساباته المصرفية، في حين أصر غوايدو على مواصلة العمل لتحقيق مكاسب سياسية.

ذكر تقرير نشرته واشنطن بوست أن تدخل ترامب بفنزويلا لعبة خطرة، وأن هناك أربعة سيناريوهات لنتائج وقوفه مع غوايدو، مضيفا أن ترامب غير قادر على قيادة تحول ديمقراطي بفنزويلا.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة