السعودية: إفراج مؤقت عن بكر بن لادن

أسرة بن لادن رفضت ضغوطا من بن سلمان لإدراجها في البورصة (رويترز-أرشيف)
أسرة بن لادن رفضت ضغوطا من بن سلمان لإدراجها في البورصة (رويترز-أرشيف)

قالت وكالة رويترز إن السلطات السعودية أطلقت سراح رئيس مجموعة بن لادن السابق بكر بن لادن بصورة مؤقتة أمس الخميس، بعد نحو 15 شهرا من احتجازه، خلال ما يسمى بحملة مكافحة الفساد.
 
ونقلت الوكالة عن مصادر قولها إن بكر بن لادن نقل جوا من سجن الحائر في الرياض إلى مدينة جدة، لحضور جنازة قريب له، وإنه من المتوقع أن يعود إلى مركز الاحتجاز، لكن ذلك غير مؤكد وفقا لأحد المصادر.
 
ولم يعلن عن أي اتهامات ضد بن لادن، ولم ترد السلطات السعودية على طلب من رويترز للتعقيب.
 
وقالت الوكالة إن بن لادن هو أحد أبرز الشخصيات المقبوض عليها، بأمر من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2017، كما اعتقل حينها اثنان على الأقل من أشقاء بن لادن، وهما صالح وسعد، المسؤولان الكبيران في شركة بن لادن، لكن أفرج عنهما بعد أسابيع.
 
وأشارت رويترز إلى أن الأشقاء الثلاثة نقلوا حصتهم في الشركة التي تبلغ نسبتها أكثر من 36% إلى الدولة في أبريل/نيسان الماضي.
 
وأوضحت أن السلطات وضعت يدها على منازل الأسرة، وطائراتها الخاصة، وسياراتها ومجوهراتها، في إطار تسوية، من أجل إطلاق سراح أفراد الأسرة.
 
وقالت الوكالة إن أسرة بن لادن كانت رفضت ضغوطا من ولي العهد لإدراجها في البورصة، وهو ما أدى إلى التصادم مع السلطات.
 
وأبلغ وزير المالية السعودي الشهر الماضي بأن مجموعة بن لادن سيكون لديها قريبا "مجلس إدارة طبيعي" يضم أفراد الأسرة وممثلين للملكية الحكومية، لكنه لم يستبعد احتمال إدراجها في البورصة في نهاية المطاف.

المصدر : رويترز