التحالف السعودي الإماراتي يقصف صنعاء والحوثيون يهددون بالرد

غارات سابقة للتحالف السعودي الإماراتي على مواقع في العاصمة اليمنية صنعاء (الأوروبية)
غارات سابقة للتحالف السعودي الإماراتي على مواقع في العاصمة اليمنية صنعاء (الأوروبية)

شن التحالف السعودي الإماراتي سلسلة غارات على العاصمة اليمنية صنعاء قال إنها استهدفت مواقع عسكرية، في حين تحدث الحوثيون عن سقوط ضحايا، ووصفوا الضربات بأنها تصعيد سيردون عليه بتصعيد مماثل.

وقالت مصادر إن الغارات التي وقعت في وقت متأخر من يوم السبت استهدفت مواقع قرب مطار صنعاء وشارع الستين.

وقال شهود عيان للجزيرة نت إن الغارات استهدفت مقر الفرقة الأولى مدرع في الجهة الشمالية من العاصمة وقاعدة الديلمي وجبال النهدين ومنطقة الحصبة.

وبحسب مصادر محلية، فإن دوي انفجارات سمع في أرجاء العاصمة، في حين تصاعدت ألسنة اللهب وأعمدة الدخان من داخل مقر الفرقة. ويأتي هذا التطور بعد أن توقفت الغارات الجوية على صنعاء منذ أشهر.

وكان التحالف السعودي الإماراتي قد أعلن عن عملية عسكرية وصفها بالنوعية في صنعاء، وقال إنه تم استهداف شبكة متكاملة لطائرات مسيرة ومرافقها اللوجستية.

وطلب التحالف من المدنيين عدم الاقتراب من المواقع المستهدفة، وقال إن العملية تتوافق مع القانون الدولي الإنساني، مضيفا أنه يلتزم بإجراءات وقائية لحماية المدنيين.

ومن المقرر أن يعقد المتحدث باسم التحالف تركي المالكي مؤتمرا صحفيا مساء اليوم الأحد لعرض تفاصيل العملية العسكرية.

في الأثناء، أكد عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي علي قحوم سقوط قتلى وجرحى جراء غارات التحالف.

وأكد قحوم في اتصال مع الجزيرة أن القصف استهدف مواقع، بينها مصنع ومناطق آهلة بالسكان.

ووصف المسؤول في جماعة الحوثي غارات التحالف السعودي الإماراتي بأنها تصعيد بتوجيه وإشراف من الأميركيين، وقال إن ذلك سيقابل بتصعيد من قبل الحوثيين. 

المصدر : الجزيرة