ترامب يدعو حزبه والمعارضة إلى محادثات لإنهاء إغلاق الحكومة

WASHINGTON, DC - DECEMBER 20: (AFP OUT) U.S. President Donald Trump is joined on stage by members of Congress, farming and livestock representatives and others during the signing ceremony for the Agriculture Improvement Act in the South Court Auditorium of the Eisenhower Executive Office Building December 20, 2018 in Washington, DC. Designed to go through the 2023 crop year, this farm bill is the first since 1990 that was enacted within the year for which programs were authorized. Chip Somodevilla/Getty Images/AFP== FOR NEWSPAPERS, INTERNET, TELCOS & TELEVISION USE ONLY ==
ترامب حث نانسي بيلوسي على التوصل إلى اتفاق بخصوص إنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة (غيتي)

دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب زعماء الكونغرس الديمقراطيين والجمهوريين إلى اجتماع للبحث في سبل إنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة الذي يشل ربع الإدارات الفدرالية منذ عشرة أيام.

واعتمد الرئيس الجمهوري أمس الثلاثاء نبرة اتسمت بالمصالحة في محاولة منه لجلب خصومه الديمقراطيين إلى طاولة الحوار بعدما أطلق تصريحات حادة ضدهم في الأيام الأخيرة.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر إن "أمن الحدود وقصة الجدار والإغلاق الجزئي ليس هذا ما أرادت نانسي بيلوسي أن تبدأ به رئاستها لمجلس النواب، هلا توصلنا إلى اتفاق؟".

وستتولى بيلوسي رئاسة مجلس النواب الخميس بعد فوز الديمقراطيين بالأكثرية في انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وبحسب وسائل إعلام أميركية، فإن الرئيس دعا قادة الكونغرس إلى اجتماع في البيت الأبيض، لكن لم يتضح في الحال من سيحضر هذا الاجتماع وما إذا كان الزعماء الديمقراطيون سيلبون الدعوة.

حرس الحدود الأميركي أطلق قنابل غاز باتجاه المهاجرين (رويترز)
حرس الحدود الأميركي أطلق قنابل غاز باتجاه المهاجرين (رويترز)

إنهاء الإغلاق
وكانت الأكثرية الديمقراطية في مجلس النواب الجديد أعلنت الثلاثاء أنها تعتزم إنهاء الإغلاق الجزئي من خلال التصويت على مشروع قانون موازنة فور التئام المجلس الجديد الخميس.

لكن مصير مشروع القانون يبدو غير واضح، إذ إن النص لا يتطرق إلى تمويل الجدار الذي يريد ترامب تشييده على الحدود بين بلاده والمكسيك لوقف الهجرة غير النظامية، وردا على رفض الديمقراطيين تمويل بناء الجدار يرفض ترامب التوقيع على أي مشروع موازنة لا يلحظ تمويل بناء الجدار.

ونجم عن الخلاف بين الطرفين إغلاق ربع إدارات الحكومة الفدرالية أثناء عطلة عيدي الميلاد ورأس السنة، وهو أمر سيستمر إلى حين التوصل إلى اتفاق.

وفي سياق ذي صلة، أطلقت قوات حرس الحدود الأميركية الغاز المدمع لمنع مجموعة من المهاجرين من عبور الحدود المكسيكية الأميركية عند تيخوانا.

وقال مسؤولون أميركيون إن المجموعة هاجمت الضباط بمقذوفات، لكن شاهدا من وكالة رويترز لم ير أي مهاجرين يقذفون الضباط الأميركيين بالحجارة.

وأصبحت تيخوانا نقطة ملتهبة في النقاش بشأن السياسة الأميركية المتعلقة بالهجرة والذي زادت حدته بعد وفاة طفلين من المهاجرين في سجون الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات